لبنان تحت الصدمة    اللواء مفتاح صواب استفاد من تكفل طبي بالخارج وعاد إلى الجزائر يوم 4 أوت    تعيين الدكتور "رباح أرزقي" كبير الاقتصاديين في البنك الدولي، رئيسا للخبراء الاقتصاديين ونائب رئيس الحوكمة الاقتصادية وإدارة المعرفة    الوزير الأول جراد يترأس اجتماعا وزاريا لدراسة كيفيات وسبل تعويض المتضررين    وفاة 5 أشخاص وإصابة 213 آخرين بجروح خلال ال 24 ساعة الأخيرة    احذر أن تزرع لك خصوما لا تعرفهم !!!    هبة طبية للطاقم المعالج    بعد تعرضه لإصابة قوية    يونايتد يتسلح بوسيط وحيلة مكشوفة لخطف سانشو    بعد الانفجار المدوي الذي ضرب مرفأ العاصمة اللبنانية    بعد ترحيل سكان حي المجاهدين    تعد من الاطباق الاساسية على موائد العائلات السوفية    انفجار مرفأ بيروت يخلف مائة قتيل وآلاف الجرحى والمشردين    منافسة توماس كاب 2020    بشأن كيفية تداول خبر وفاة احمد التيجاني انياس    عطار في حديث صحفي لموقع بريطاني:    للتكفل بتسيير الهياكل المائية لمواقع سكنية للوكالة    على المديين القصير والمتوسط    ضبط قائمة المنتجات والسلع محل التبادل    بعد تطبيق خطة أمنية محكمة    جراد يعلن بداية تقييم الخسائر    تأجيل قضية مادام مايا إلى 26 أوت    شيخي يكرم محاميي الافلان    سلطة الضبط تتلقى احتجاجا من الزاوية التيجانية    إصابة جزائريين بجروح طفيفة.. وتضرّر أملاك آخرين ومقر السفارة    محرز يتضامن مع ضحايا تفجيرات بيروت    المال الحرام وخداع النّفس    اللبنانيون يقفون على حجم الكارثة مبهوتين وعاجزين عن مواجهتها،،،    نجاح وسطاء الجمهورية مرهون بالقضاء على البيروقراطية    رئيس الجمهورية يعزي عائلة الفقيد وأتباع الطريقة    القرار معقول للعودة إلى الحياة العادية    شكاوى المواطنين محمية    التأخر والخطأ غير مسموحين    إصابة جزائريين في انفجار بيروت    صدمة وحداد وطني في لبنان    «على الجميع الالتزام بالوقاية لتكون المساجد نموذجا للانضباط »    الانطلاق في تهيئة حديقة 20 أوت بحي العرصا    «القالة مهد التاريخ والجمال» ألهمتني لإصدار كتابي الأول    السكن في سلم الإنشغالات    200 عائلة في عزلة    الرابطة الوطنية تفرض على الأندية استعمال أرضية «ماتش- برو»    «نتمنى أن تقوم العدالة بتنظيف المحيط الكروي من الفساد»    حالات الشفاء من كورونا ترتفع إلى 664 و تراجع في الإصابات    هذه فوائد العبادة وقت السحر    التداوي بالعسل    بعض السنن المستحبة في يوم الجمعة    بن رحمة وبرينتفورد يحسمان الصعود    الشمال والجنوب وما بينهما    المكتب الفدرالي سيقرر مشاركة شبيبة القبائل في كأس "الكاف"    يحيى الفخراني يؤجّل "الصحبة الحلوة"    برادلي كوبر يتفاوض مع أندرسون    المخازن تستقبل 45 ألف قنطار من الحبوب    بيكهام يتشاور مع "نيتفلكس" و«أمازون"    الشغوف بالموسيقى والأغنية القبائلية    تحضير لمرحلة ما بعد الصدمة..    تراجع حالات الإصابة يخفّف قلق المواطنين    جمع 87 % من محصول الحبوب بتيزي وزو    رئيس البلدية يدعو إلى التبليغ عن المخالفين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رفع سقف القرض المصغر إلى 25 مليون سنتيم
المرسوم خص فقط ولايات الجنوب
نشر في المستقبل العربي يوم 01 - 06 - 2013

تم رفع سقف القروض المصغرة بدون فوائد لاسيما تلك الموجهة لولايات الجنوب بموجب مرسوم رئاسي نشر في الجريدة الرسمية رقم 25، و الذي ينص على أن الحاصلين على القرض المصغر يمكنهم الاستفادة من قرض بدون فوائد بعنوان شراء المواد الأولية اللازمة للشروع في النشاط على أن لا تتجاوز كلفتها 10 ملايين سنتيم مقابل 3 ملايين سنتيم سابقا. و يصل هذا المبلغ إلى 25 مليون سنتيم على مستوى ولايات الجنوب
و يتمم هذا المرسوم الذي وقعه رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة في افريل الماضي المرسوم الرئاسي لجانفي 2011 و المتعلق بجهاز القرض المصغر. و ينص المرسوم على أن الحاصلين على القرض المصغر يمكنهم الاستفادة من قرض بدون فوائد بعنوان شراء المواد الأولية اللازمة للشروع في النشاط على أن لا تتجاوز كلفتها 10 ملايين سنتيم مقابل 3 ملايين سنتيم سابقا. و يصل هذا المبلغ إلى 25 مليون سنتيم على مستوى ولايات الجنوب على غرار أدرار و بشار و تندوف و بسكرة و الوادي وورقلة و غرداية و الأغواط وإليزي و تمنراست. و يمتد تمويل مشاريع شراء المواد الأولية في ولايات الجنوب طبقا لقانون المالية التكميلي لسنة 2005. و بموجب مرسوم تنفيذي آخر يحدد شروط الإعانة المقدمة للمستفيدين من القرض المصغر -نشر بذات الجريدة- تم تحديد نسبة المساعدة الممنوحة للمستفيدين من هذه القروض ب 100بالمائة من الكلفة الإجمالية بعنوان شراء المواد الأولية اللازمة للشروع في النشاط. و كانت هذه النسبة محددة عند 90 بالمائة سابقا. كما تم تحديد نسبة المساعدة الممنوحة للمستفيدين من القرض المصغر ب 29 بالمائة من الكلفة الإجمالية للنشاط عند اقتناء العتاد الصغير و المواد الأولية اللازمة للشروع في النشاط على أن لاتتجاوز مليون دج. و كانت هذه النسبة لاتتجاوز 25بالمائة من كلفة النشاط 10 ملايين و 400 مليون سنتيم سابقا. و يعرف القرض المصغر على أنه قرض يمنح لفئات من المواطنين بدون دخل أو ذوي دخل ضعيف غير مستقر أو غير منتظم. و يهدف إلى خلق التكامل الاقتصادي و الاجتماعي للفئة المستهدفة عن طريق إنشاء أنشطة إنتاج السلع و الخدمات و كذا الأنشطة التجارية. كما يوجه هذا النوع من القروض لتمويل حيازة العتاد الصغير و المواد الأولية و تغطية المصاريف الأساسية لإطلاق النشاط. و يتوجب على المستفيدين من القرض المصغر استيفاء عدة شروط متعلقة بالسن و الخبرة و كذا مستوى المساهمة الشخصية. و من جهة أخرى يتكفل الصندوق الوطني لدعم القرص المصغر بتغطية هذه القروض و تمويل مشاريع شراء المواد الأولية في ولايات الجنوب على فترة ثلاث سنوات (2012-2013-2014) و تخفيض نسب فوائد القروض البنكية و أيضا مصاريف تسيير الوكالة الوطنية لتسيير القرض المصغر.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.