1800 مليار تقود صانعي الوزراء إلى سجن الحراش!    «العدالة فوق الجميع»    «الأوامر المزعومة» تأويلات غير بريئة    اقتناء 6 سكانير ذكية للكشف عن المتفجرات بقيمة 10 ملايين أورو    مهندس دولة يستولي على 14 مليارا من شريكه بحار في مجال الأشغال العمومية    البطولة الإفريقية للجيدو    مدرب شبيبة بجاية معز بوعكاز‮:‬    لفاطمة الزهراء زموم‮ ‬    اعترف بصعوبة إستئناف الحوار السياسي    السودان: استقالة ثلاثة أعضاء من المجلس العسكري الانتقالي    شل الوظيف العمومي‮ ‬مساندة للحراك الشعبي    بين التثمين والتحذير    رئيس المجلس العسكري‮ ‬الإنتقالي‮ ‬بالسودان‮ ‬يؤكد‮:‬    انطلقت مع اقتراب شهر رمضان المبارك بأدرار‮ ‬    العملية تندرج في‮ ‬إطار توأمة ما بين المستشفيات‮ ‬    بسبب تردي‮ ‬الأوضاع الأمنية    في‮ ‬طبعته الأولى بتيسمسيلت‮ ‬    اتهام أمريكا بإعادة بعث سباق التسلّح    مدير جديد ل‮ ‬ENPI‮ ‬    سفارة فرنسا تنفي‮ ‬الإتصال بالخارجية وتؤكد‮:‬    إنهاء مهام حميد ملزي مدير عام المؤسسة العمومية "الساحل"    الإخوة كونيناف رهن الحبس    لا تغيير في‮ ‬تواريخ‮ ‬الباك‮ ‬و البيام‮ ‬    حشيشي يتسلم مهامه كرئيس مدير عام    توقيف 3 مروجين وحجز 1547 مؤثرا عقليا    بكاء ولد قدور    السراج يتهم فرنسا بدعم خليفة حفتر    وزير التربية خارج الوطن    بخصوص ملفات الفساد و المرحلة الإنتقالية    سريلانكا تدفن ضحايا الاعتداءات الارهابية 360 وتبحث عن المنفذين    بوعلي :"نحن أمام فرصة ثمينة لتحقيق الصعود"    بلدية وهران ترفض الترخيص للهلال الأحمر لاستغلال روضة المستقبل    عمال محطة الصباح المغلقة يقطعون الطريق    الخائن يبرر جرمه بتنفيذ وصية مربيه    لجنة وزارية تحل بوحدة معسكر للوقوف على حالة الانسداد    "القرعة في صالح الجزائر لكن الحذر مطلوب"    تضامن واسع من أنصار كل الفرق ودعوة متجددة لشريف الوزاني لخلافة كافالي    تجارب الأدباء الجزائريين على طاولة النقاش    حكايا التراث تصنع الفرجة و الفرحة بقاعة السعادة    " ..كتبت حوار 17 حلقة منه وليس السيناريو "    تسخير 3393 تاجرا لضمان مداومة الفاتح ماي    مشاريع هامة في الطاقة المتجدّدة    مشاريع لتحسين نسبة التموين بالماء    أسباب نجاح الشاب المسلم    قصة توبة مالك بن دينار    نظرة القرآن إلى الرسل والأنبياء    حملات تلقيح واسعة ضد البوحمرون بقسنطينة    إدراج 5 معالم أثرية تاريخية في سجلّ الجرد الولائي    5 ملايين دج لاقتناء كتب جديدة    تزوجا في المطار... والسبب "غريب"    أول كفيف يعبر المحيط الهادئ    ‘'سيلفي الغوريلا" تجتاح الأنترنت    لتفادي‮ ‬تعقيدات الأمراض المزمنة خلال شهر رمضان‮ ‬    علموا أولادكم اللقمة الحلال ...    تحديد آخر أجل لدفع تكلفة "حج 2019"    إستنفار في أمريكا بعد ثاني أكبر تفشي لمرض الحصبة منذ 20 عاما    برنامج توعوي للوقاية من تعقيدات الأمراض المزمنة    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السلطات ترفع سيف الحجاج في وجه أصحاب العطل المرضية الكاذبة!
نشر في أخبار اليوم يوم 24 - 01 - 2014

إجراءات متواصلة وقرارات استثنائية تعرفها مختلف المصالح الإدارية في الفترة الأخيرة، ففي سبيل التحسين من الخدمة العمومية دخلت إجراءات جديدة صارمة حيز التطبيق عبر مختلف المؤسسات الإدارية، ففي العاصمة تفاجأ عمال المؤسسات الإدارية بقرار عدم السماح بتقديم العطلة المرضية بدون التأكد بأنهم فعلا مرضى!
س. بوحامد
وجد الموظفون عبر مختلف المصالح الإدارية بالعاصمة أنفسهم في مواجهة إجراءات صارمة تدخل في إطار تحسين الخدمة العمومية، وكان قرار عدم قبول العطلة المرضية إلا عن طريق الخضوع لكشف طبي لدى المصالح المختصة آخر قرار ذو تأثير كبير على فئة واسعة من الموظفين، خاصة من فئة النساء..!
فنظام العطل المرضية الذي تحوّل خلال السنوات الأخيرة إلى غطاء يومي للغيابات المتكررة للموظفين عن مقر عملهم، تسبب في الكثير من الأمور السلبية خاصة على المواطن، والذي في كل مرة يجد ملفاته عالقة في الأدراج نتيجة غياب المكلفين بها، وعلى هذا تأخرت الكثير من المعاملات الإدارية وتأجلت العديد من الملفات التي بقيت تنتظر نهاية العطل المرضية المتتالية..
فالعطل المرضية التي تعتبر السلاح الأول الذي يستعمله الجزائريون من أجل الهروب من عملهم خاصة في المؤسسات التابعة للقطاع العام وعلى رأسها المصالح الإدارية، فالعطل المرضية أمر مقدس لدى الموظفين في الجزائر، خاصة في الفترة التي تسبق دخول رزنامة العطل السنوية التي تكون متاحة لهم في العادة منذ بداية ماي إلى غاية سبتمبر..
ويكمن هذا الإجراء الخاص بعدم قبول العطلة المرضية المقدمة من طرف الموظفين في المصالح الإدارية لولاية الجزائر، إلا بفحص طبي إلزامي لدى الطبيب العامل على مستوى صندوق الضمان الاجتماعي التابع لولاية الجزائر، كما يتكفل الموظفون المعنيون بتقديم وصفات العطل المرضية بنفسهم على مستوى الصندوق، وليس كالسابق، إذ كان الموظفون يقدمون العطل المرضية لدى رؤساء المصالح والذين يتكفلون شخصيا بالتعامل مع الصندوق، وفي بعض الأحيان قد يتغافلون عمدا عن إرسالها إلى الصندوق، وبالتالي الاقتطاع من الراتب، أما الآن فلقد انتهى زمن العطل المرضية الغامضة التي ملأت أدراج المصالح الإدارية..
ولقد شعر الموظفون في هذه المؤسسات بصدمة كبيرة تلقوها على حين غفلة، خاصة المتزوجون وأرباب العائلات، والذين يعتبرون من أكثر الفئات إقبالا على العطل المرضية، خاصة عند مرض أبنائهم، فهل ستحمل لنا الأيام القادمة المزيد من الإجراءات الردعية الكفيلة بتخليص المواطن من الوقوع في قبضة البيروقراطية؟


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.