ليبيا ...من "برنارد دينيو" إلى "موغريني "    النواب يثمنون المحافظة على التحويلات الاجتماعية    برنامج الرحلات بمطار هواري بومدين يسير بشكل عادي    ثلاث اتفاقيات إطار بين قطاعي البريد والسكن    بالصور.. الطيران الإسرائيلي يقصف مبنى قناة الأقصى الفضائية في غزة    حفتر يقرر المشاركة في مؤتمر باليرمو    الفاف تعلن تجريب تقنية الفيديو اليوم    الحرفيون يكرمون رئيس الجمهورية بجائزة خاصة في يومهم الوطني    400 مليار دولار أمريكي تكلفة إعادة الإعمار    نوفمبر ..المرجعية الأبدية    طوغو – الجزائر : بلماضي على موعد مع تنشيط ندوة صحفية غدا    تدمير مخبإللإرهابيين وثلاث 03 قنابل تقليدية    توقيف شخصين وحجز 18 ألف قرص مهلوس بأم البواقي    تفكيك شبكتين للنصب والاحتيال على الأنترنيت    تأجيل مثول رئيس شبيبة القبائل أمام لجنة الانضباط    الأمن أوقف 4 مشتبه بهم    شخصيتان تشبعتا بالقيم الإنسانية    أخطاء صغيرة    قال تعالى(ومن يتق الله يجعل له مخرجا/ويرزقه من حيث لا يحتسب ومن يتوكل على الله فهو حسبه ان الله بالغ امره قد جعل الله لكل شيء قدرا) سؤالي هو:-    يوسف عطال يزور لاعبي بارادو    إبقاء سولاري مدربا للنادي إلى نهاية الموسم    تأجيل محاكمة 24 شخصا من المقصيين من السكن ببحيرة الطيور        انطلاق فعاليات البطولة الوطنية العسكرية للجيدو    تزكية واسعة لرئيس بلدية تيزي وزو لانتخابات مجلس الأمة    أغنية «داليدا» تفتح باب النجومية للمطرب الجزائري    الخضر يشرعون في التحضير لمواجهة الطوغو والتعداد يكتمل اليوم        الإطاحة بشبكة لترويج المخدرات بالشلف            أويحيى يهدي كتابا باسم بوتفليقة    لهبيري يهنّئ الشرطة والجمارك    هكذا أحبطت المقاومة مخطط الصهاينة في غزة    الجزائر تستفيد من خدمات الشركة الأمريكية كونسولتينغ    قادة العالم يحذرون من الحرب في اليمن    السعودية تؤكد الحاجة لخفض الانتاج العالمي من النفط بمليون برميل يوميا    انتهاء دراسة المشروع الأولي المفصل لميناء الوسط بشرشال    وزير العدل ينفي الاعتذار للوزير الأول    من دلائل النبوة: البركة في الماء القليل    هؤلاء أحبوا رسول الله    الواجب نحو السيرة المباركة    ميهوبي: بأي حق تصادر حلم “ريفكا” يا صويلح؟    محرز : فرناندينو صديقي ولا دعي للتهويل (فيديو) !!    تركيا ترفص اتهامات فرنسا لأردوغان    المصالحة الوطنية في الجزائر *نموذج رائد* في استباب الأمن والاستقرار    هذا هو جديد حج وعمرة 2019    ” بوسعادة” مدينة السعادة والمقاومة وفصاحة اللسان.    هذه شروط فتح مدارس خاصة لتعليم الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة    نسبة نمو ب2,6 بالمائة وتراجع مستمر للعجز التجاري    في‮ ‬الصالون الدولي‮ ‬للكتاب في‮ ‬طبعته ال23    سامسونغ‮ ‬بدأت العمل فعلاً‮ ‬على تحديث‮ ‬Android 9‭ ‬Pie    تأجيل إعادة فتح منبع سيدي‮ ‬لكبير    بسبب اتساع دائرة البوحمرون    مَصْعبْ ضرّكْ يا هاذْ الزمان    التحايل في استعمال بطاقة الشفاء يربك الصندوق    الحقن ب*غاز ثاني أوكسيد الكربون* لتجنّب البتر    تآمر على اللغة والتراث الحضاري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مسافرون إلى ولايات الشرق محتجزون في محطة الخروبة
الناقلون يحتجون على مؤسسة ‘‘ سوقرال‘‘ لإخلالها ببنود الاتفاقية التي تجمعهم بها
نشر في آخر ساعة يوم 30 - 11 - 2010

قام الاتحاد الوطني للناقلين رفقة كل من اتحاد التجار والحرفيين الجزائريين –فرع الخروبة – واتحاد سيارات الأجرة بشل محطة الخروبة من خلال تنظيم يوم احتجاجي توقفوا من خلاله عن العمل استنكارا على إخلال مؤسسة«سوقرال» ببنود الاتفاقية التي تجمعهم معها وإحتجاجا على غلق ابواب الحوار في وجوههم مطالبين بتدخل السلطات العمومية لحل مشاكلهم وحسب ممثل الاتحاد الوطني للناقلين محمد بن كحلة فقد تم إقرار اليوم الاحتجاجي بعد عدم الاستجابة لمطالب الناقلين من خلال الاجتماع الذي جمعهم مؤخرا رفقة مديرية النقل بالولاية وكذا إدارة «سوقرال» وبالخصوص ماتعلق بسعر دخول الحافلات إلى الموقف حيث أوضح ممثل الناقلين ليومية «آخر ساعة» أن الاتفاقية الموجودة والتي تمتد صلاحيتها الى غاية 30 ديسمبر 2011 تفرض دفع تكاليف الدخول إلى الموقف بقيمة 240 دينارا إلا أن المؤسسة تطالب منذ أول جانفي 2010 بدفع سعر 280 دينارا لدى كل دخول إلى الموقف تستغرق مدته 15 دقيقة لتمكين المسافرين من ركوب الحافلة وهو ما إعتبره الناقلون سواء الحافلات أو سيارات الأجرة بمثابة الإخلال ببنود الاتفاقية الموجودة مسبقا وتحميل الناقلين المزيد من العبء وقد لجأت مؤسسة إستغلال المحطة البرية للخروبة «سوقرال» إلى هذه الزيادات بدافع القيام باشغال على مستوى المحطة نلزم الناقلين بالمساهمة فيها في حين أن الناقلين يرفضون تلك الزيادات بإعتبار أن أسعار التذاكر بقيت نفسها بالنسبة للمسافرين وأن كل زيادة في الأعباء يترتب عنها زيادة في أسعار تذاكر النقل للمواطنين الذين لا تتحمل قدرتهم الشرائية أيضا مزيدا من المصاريف.وأضاف ممثل إتحاد الناقلين أن محطة النقل البرية للخروبة والتي تعد عصب التنقلات مابين الولايات ذات طابع عمومي واجتماعي بفرض أن تأخذه مؤسسة «سوقرال» بعين الاعتبار خاصة و أن الهدف هو الاستجابة لمطلب النقل العمومي للمواطنين كما دعا الناقلون المؤسسة إلى إلغاء الضريبة بنسبة 7 % الموجودة على عاتقهم وفتح باب الحوار معهم في سبيل إيجاد حلول لمختلف الإشكالات منها أيضا رفع قيمة توقف الحافلات ليلا من 220 دينارا إلى 450 دينارا وفي الوقت الذي شهدت فيه المحطة البرية بالخروبة ضعفا في حركة المواطنين جندت مؤسسة«سوقرال» حافلات مخصصة لنقل العمال من أجل توفير خدمة النقل في حين قال نقابيون أن الادارة هددتهم بعدم مزاولة نشاطهم بالمحطة بعد انتهاء اليوم الاحتجاجي. ومن جهة أخرى شارك الناقلون بسيارات الأجرة وكذا التجار الناشطين بالمحطة في هذا اليوم الاحتجاجي استنكارا للتغييرات التي أحدثتها المؤسسة في المحطة البرية بدون أخذ رأي الشركاء وكذا المختصين في ذلك مثلما أبرزه ممثل التجار زواي رابح
و.نسيمة

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.