مدوار : استئناف البطولة يتوقف على مدى تحسن الوضع    نقص حاد في سبائك الذهب    أول اتصال بين بشار الأسد ومحمد بن زايد    نداءات لتحويل مبنى مهجور إلى مستشفى    رونالدو يقصي صلاح مبكرا ونيمار يخرج محرز    مفاتيح البركة والتّوفيق والرّزق الحسن    محرز ينفي الإشاعات    جورج سيدهم في ذمة الله    بلمهدي.. الوزير والمنشط    الإبراهيمي يوجّه نداءً للجزائريين    كشف وتدمير مخبأ للجماعات الارهابية بالأخضرية في ولاية البويرة    وزير التجارة يوجه تعليمات وأوامر هامة للتجار في أسواق الجملة    الحكومة الفلسطينية بحاجة ل120 مليون دولار لمواجهة الوباء    فتح جميع نقاط بيع “أغروديف” لبيع السميد    كلية العلوم بجامعة الجزائر-1 تتضامن بمحلول كحولي    تراجع نسبة التضخم في الجزائر الى 1.8 بالمائة    مصير أولمبياد طوكيو بين صائفة 2021 ورغبات المشاركين    اتحاد التجار يطالب بتغطية النقص من «جيبلي» سعيدة وتلمسان    مُخرب أزيد من 10 مركبات قرب محكمة يغمراسن مهدد ب 15سنة سجنا    جمعيات تتكتّل لمجابهة وباء كورونا    تنمية مواهب الطبخ و تعلم الحرف و قراءة القرآن    طلب متزايد ووفرة في التموين    اللًيلة الظلماء    أمي    ..حول أدب السير    التقدم الأعرج    هوايتي متابعة الأفلام والتطلع لما هو جديد عبر القنوات الإخبارية    تبني الإرشادات وتغيير السلوكات    كورونا… من رحمة الله وإن كرهنا    كشف وتدمير مخبأ للجماعات الارهابية بالأخضرية    تنصيب عبد الرزاق هني أمينا عاما لوزارة البريد    المؤمنون شهداء الله في الأرض    شرح حديث ثوبان: عليك بكثرة السجود    مالي تنتخب برلمانها.. رغم استمرار أعمال العنف وانتشار وباء كورونا    حسن الظن بالله.. عبادة وسعادة    الدكتور عبد الحميد علاوي: الجمهور له أهمية في الإبداع المسرحي.. وكثير من المخرجين يسقطونه من الحسابات الفنية    مضاعفة قدرات الإنتاج وتخفيض للأسعار    فتح مذبح البليدة لتسويق فائض انتاج اللحوم البيضاء    إجراءات استعجاليه لمواجهة أزمة "السميد"    نتائج مشجعة بفضل سياسة التكوين    شريف الوزاني يعاقب هريات    نحو تخفيض رواتب اللاعبين والطاقمين الفني والطبي    عين تموشنت تنظم مسابقات للأطفال    شباب يبادر للخير وتجار يستغلون الجائحة    إجراءات مستعجلة لتحسين ظروف سكان القرى    الفن الرابع أداة علاجية لمواقف الحياة المؤلمة    تجاهل بعض الشباب وسهر مصالح الأمن على تطبيق القرار    اليد العاملة تغادر ورشات البناء    توزيع مواد تطهير وتعقيم لفائدة 1500 عائلة    تسجيل 51 اصابة جديدة بفيروس كورونا بتونس    تعاونية «اكسلانس» الثقافية ببلعباس تطلق مسابقة الكترونية بشعار «من خشبة بيتنا»    انتحار وزير المالية الألماني توماس شيفر    السعودية.. إعتراض صاروخ باليستي في سماء الرياض    السفير الفلسطيني في الجزائر يؤكد:    يطالبون بضمان تكافؤ الفرص    في عين أزال بسطيف    الأساتذة يدعون الطلبة لمتابعة الدروس عن بعد    مفتشون ورجال الأمن في الميدان لتطبيق القرار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مسافرون إلى ولايات الشرق محتجزون في محطة الخروبة
الناقلون يحتجون على مؤسسة ‘‘ سوقرال‘‘ لإخلالها ببنود الاتفاقية التي تجمعهم بها
نشر في آخر ساعة يوم 30 - 11 - 2010

قام الاتحاد الوطني للناقلين رفقة كل من اتحاد التجار والحرفيين الجزائريين –فرع الخروبة – واتحاد سيارات الأجرة بشل محطة الخروبة من خلال تنظيم يوم احتجاجي توقفوا من خلاله عن العمل استنكارا على إخلال مؤسسة«سوقرال» ببنود الاتفاقية التي تجمعهم معها وإحتجاجا على غلق ابواب الحوار في وجوههم مطالبين بتدخل السلطات العمومية لحل مشاكلهم وحسب ممثل الاتحاد الوطني للناقلين محمد بن كحلة فقد تم إقرار اليوم الاحتجاجي بعد عدم الاستجابة لمطالب الناقلين من خلال الاجتماع الذي جمعهم مؤخرا رفقة مديرية النقل بالولاية وكذا إدارة «سوقرال» وبالخصوص ماتعلق بسعر دخول الحافلات إلى الموقف حيث أوضح ممثل الناقلين ليومية «آخر ساعة» أن الاتفاقية الموجودة والتي تمتد صلاحيتها الى غاية 30 ديسمبر 2011 تفرض دفع تكاليف الدخول إلى الموقف بقيمة 240 دينارا إلا أن المؤسسة تطالب منذ أول جانفي 2010 بدفع سعر 280 دينارا لدى كل دخول إلى الموقف تستغرق مدته 15 دقيقة لتمكين المسافرين من ركوب الحافلة وهو ما إعتبره الناقلون سواء الحافلات أو سيارات الأجرة بمثابة الإخلال ببنود الاتفاقية الموجودة مسبقا وتحميل الناقلين المزيد من العبء وقد لجأت مؤسسة إستغلال المحطة البرية للخروبة «سوقرال» إلى هذه الزيادات بدافع القيام باشغال على مستوى المحطة نلزم الناقلين بالمساهمة فيها في حين أن الناقلين يرفضون تلك الزيادات بإعتبار أن أسعار التذاكر بقيت نفسها بالنسبة للمسافرين وأن كل زيادة في الأعباء يترتب عنها زيادة في أسعار تذاكر النقل للمواطنين الذين لا تتحمل قدرتهم الشرائية أيضا مزيدا من المصاريف.وأضاف ممثل إتحاد الناقلين أن محطة النقل البرية للخروبة والتي تعد عصب التنقلات مابين الولايات ذات طابع عمومي واجتماعي بفرض أن تأخذه مؤسسة «سوقرال» بعين الاعتبار خاصة و أن الهدف هو الاستجابة لمطلب النقل العمومي للمواطنين كما دعا الناقلون المؤسسة إلى إلغاء الضريبة بنسبة 7 % الموجودة على عاتقهم وفتح باب الحوار معهم في سبيل إيجاد حلول لمختلف الإشكالات منها أيضا رفع قيمة توقف الحافلات ليلا من 220 دينارا إلى 450 دينارا وفي الوقت الذي شهدت فيه المحطة البرية بالخروبة ضعفا في حركة المواطنين جندت مؤسسة«سوقرال» حافلات مخصصة لنقل العمال من أجل توفير خدمة النقل في حين قال نقابيون أن الادارة هددتهم بعدم مزاولة نشاطهم بالمحطة بعد انتهاء اليوم الاحتجاجي. ومن جهة أخرى شارك الناقلون بسيارات الأجرة وكذا التجار الناشطين بالمحطة في هذا اليوم الاحتجاجي استنكارا للتغييرات التي أحدثتها المؤسسة في المحطة البرية بدون أخذ رأي الشركاء وكذا المختصين في ذلك مثلما أبرزه ممثل التجار زواي رابح
و.نسيمة

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.