كوفيد-19/لقاح: بن باحمد يعرض التجربة الجزائرية في مؤتمر دولي    الفريق شنقريحة: لا ينبغي نسيان الانتصارات والألقاب    منتسبو جهاز الادماج المهني : الدولة تسعى "جاهدة" لاستكمال عملية ادماج المعنيين مع بداية 2023    كأس إفريقيا للأمم: اقصاء المنتخب الجزائري من المنافسة بعد انهزامه أمام كوت ديفوار (1-3)    الصحراء الغربية: دي ميستورا ينهي زيارته للمنطقة وسط دعوات لاستفتاء لتقرير المصير    إقامة صلاة الاستسقاء السبت المقبل    بلعابد يجدد دعوته بضرورة تلقيح كل منتسبي القطاع    تسجيل 400 حالة إصابة بمتغير "أوميكرون"    طيران الطاسيلي تطمح لرفع رقم أعمالها    ارتفاع إجمالي المصابين إلى 10 ملايين و401 ألف    كورونا: 1552 إصابة جديدة, 10 وفيات و 656 حالة شفاء    وزير الاتصال: أولوية القطاع هي إرساء قواعد المهنة الحقيقية للوصول إلى صحافة محترفة    رقابة تجارية : رفع ازيد من 145 الف قضية أمام العدالة في 2021    تسجيل انخفاض محسوس في درجات الحرارة عبر معظم الولايات    وهران: توزيع أزيد من 50 مسكنا في صيغة الترقوي المدعم بقديل    إجراء تقييم دقيق للوضعية الصحية لاتخاذ القرار الموافق لوضعية كل مؤسسة جامعية    محكمة سيدي أمحمد : تأجيل محاكمة الوالي السابق عبد الوحيد طمار الى 27 يناير    وهران: مبادرة لعرض مسرحيات قديمة عن طريق الفيديو    جمعية ألمانية: إفلات الاحتلال المغربي من العقاب يعمق معاناة الصحراويين    الجزائر مستعدة لاحتضان القمة العربية    أكثر من 7,8 ملايين معاملة في 2021    تطبيق بعض أحكام قانون الشهيد والمجاهد بعد إثراء النصوص    افتتاح أيام الأغنية الأندلسية تكريما لعبد الرزاق فخارجي    مشاركة الجزائر في الصالون الدولي للسياحة والأسفار بروسيا شهر مارس القادم    جلسة علنية لطرح الأسئلة الشفوية اليوم    الثقافة والصحة والصيد البحري على الطاولة    رفع تسعيرة الشراء من الفلاحين يحسّن هامش الرّبح    تعليق الدراسة بكل المؤسسات 10 أيام بدءاً من اليوم    اتحاد التجار يكشف الأسباب الحقيقية وراء ندرة مادة الزيت    الجزائر – كوت ديفوار، اليوم 17:00    سليم دادة رئيسا للجنة حفلي الافتتاح والاختتام    4 سنوات سجنا نافذا لسلال و5 لنسيب    العالم الثائر    لم نؤسس بعد إلى وعي نقدي    دخول ثقافي أم صالون للصناعات الثقافية؟    إسدال الستار على فعاليات الأيام الوطنية للمونولوغ بالجلفة    لعمامرة يبلغ دي ميستورا: موقف الجزائر هو إنهاء استعمار آخر منطقة في إفريقيا    مسار لمين دباغين، موضوع محاضرة بالجزائر العاصمة    الجزائر مُحاور أساسي للناتو في مكافحة الإرهاب    وفاة الباحث في علم الاجتماع البروفيسور طيبي محمد    «المباراة نهائي قبل الأوان وسنعود بقوة في الكان"    توقيف 7 داعمين للإرهاب وتدمير 6 "كازمات"    هذه قصة شيطان قريش الذي ذهب لقتل النبي الكريم فأسلم    حقوقيون يفضحون الممارسات القمعية المخزنية    نمو النشاط التجاري ب 38 ٪    بعث المعالم الأثرية وإحياء التراث المحليّ    سامية بوغرنوط تقتنص الجائزة الأولى    300 عامل بمصنع "رونو الجزائر" يطالبون بالترخيص بالنشاط    أسعار السردين تأبى الهبوط    « نحن مع الخضر قلبا وقالبا»    الجنوب إفريقي فريتاس غوميز لإدارة اللقاء    ''الخضر" و''الفيلة" في آخر مباراة تنظَّم على ملعب "جابوما"    توقيف 4 تجار وحجز266 قرصا مهلوسا    انتشال جثة غريق مجهول الهوية    طاعة الله.. أعظم أسباب الفرح    وسائل التواصل.. سارقة الأوقات والأعمار    جدلية الغيب والإنسان والطبيعة..    لا حجة شرعية لرافضي الأخذ بإجراءات الوقاية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



وسط تنديد دولي وحرج عربي.. القدس تحاصر ب50 ألف وحدة استيطانية جديدة
نشر في الحوار يوم 13 - 03 - 2010


أكدت تقارير صحفية ومنظمة حقوقية عن مخطط إسرائيلي لبناء 50 ألف وحدة استيطانية جديدة في القدس المحتلة، ضمن مشروع أوسع لتطويق البلدة القديمة ومحاصرة القرى الفلسطينية ضمن حدود المدينة المقدسة. ويأتي هذا التصعيد بالتزامن مع إخفاق الإدارة الأمريكية مجدداً في انتزاع تراجع إسرائيلي عن قرار بناء 1600 وحدة استيطانية في القدس، فقد ثمن نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن خلال زيارته الأربعاء الماضي اعتذار رئيس الحكومة الإحتلال بنيامين نتانياهو عن التوقيت غير المناسب لإعلان البناء، في حين هددت لجنة المتابعة العربية إسرائيل بسحب دعمها للمفاوضات غير المباشرة التي التي أعلنته قبل ايام، فيما اكتفت السلطة الفلسطينية بالتعبير عن عدم قبولها للمخطط الاستيطاني، فإسرائيل استقبلت زيارتي بايدن وقبله مبعوث ادارته جورج ميتشل بالإعلان عن بناء 112 وحدة استيطانية في مستعمرة بيتار عليت و1600 وحدة في مستوطنة رامات شلومو، ما عد إهانة واستخفافا من قبل إسرائيل وحكومتها بالمسؤولين الأمريكيين الرفيعين، وكما الاستقبال كان وداع بايدن الذي انتقل من إسرائيل الى الأردن بأنباء عن مشاريع استيطانية في سباق مع الزمن لتهويد فلسطين وفي المقدمة منها القدس المهددة بمخطط استيطاني مقداره 50 ألف وحدة استيطانية سيشكل ضربة قاضية لهويتها العربية والإسلامية. وأكد تقرير منظمة اير عميم الإسرائيلية المناهضة للاستيطان أن 20 ألف وحدة باتت عملية التراخيص لها في مرحلة متقدمة فيما ال 30 ألفاً الأخرى ما زالت بمثابة مشروع، وأوضحت المنظمة أن غالبية مشاريع البناء في القسم الشرقي من المدينة تقع في الأحياء الاستيطانية الكبرى القائمة، وذكرت صحيفة هاآرتس على موقعها الالكتروني أن هذه الوحدات ستقام على أراضي 1967 ، موضحة أن خطط البناء أصبحت في مراحل متقدمة من التخطيط وبعضها ينتظر الموافقة النهائية، مشيرة إلى إن خطط البناء ستركز على نحو خاص على شرق مدينة القدس، وقال زفي هاوزر امين مجلس الوزراء الاسرائيلي القدس عاصمة اسرائيل والبناء هناك سيجري مثلما يجري في تل ابيب او اي مدينة أخرى في كل جزء من القدس وفقا للخطط، وتوالت ردود الفعل احتجاجا على قرارات الاستيطان المتلاحقة التي يعلنها الاحتلال الإسرائيلي في القدس وباقي الضفة الغربية المحتلة، في الوقت الذي يشهد كلاماً كثيراً وتصريحات عن جهود لاستئناف ما تسمى عملية السلام، فقد أدان الامين العام للامم المتحدة بان كي مون خطط اسرائيل لبناء 1600 وحدة سكنية جديدة في القدس الشرقية، وأشار بان كي مون الى ان المستوطنات غير مشروعة بموجب القانون الدولي، مؤكدا ان النشاط الاستيطاني يخالف التزامات اسرائيل بموجب خريطة الطريق للسلام ويقوض اي تحرك نحو تحريك عملية السلام، وأعلن كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس ابلغ جامعة الدول العربية قراره بعدم استئناف المفاوضات غير المباشرة قبل وقف الاستيطان، وأعلنت الجامعة العربية عقب اجتماعها في القاهرة انه في حالة عدم وقف الإجراءات الإسرائيلية فوريا وعدم سحب الإعلانات الخاصة ببناء مئات المستوطنات في القدس المحتلة، تخلص اللجنة الى أن المباحثات المقترحة تعتبر غير ذات موضوع، وأكد موسى أن الموقف السياسي واضح، انه لا يمكن استئناف المفاوضات سواء المباشرة أو غير المباشرة إذا لم تلغ القرارات الإسرائيلية بشان الاستيطان. كما دعت الخارجية الروسية السلطات الإسرائيلية إلى تجنب اتخاذ خطوات سلبية أحادية الجانب كهذه، وبدورها أدانت أنقرة القرار الإسرائيلي، وجاء في بيان لوزارة الخارجية التركية أن اتخاذ هذا القرار في هذا السياق يفتح المجال أمام شكوك جدية حول موقف إسرائيل ونواياها، وطالب البيان إسرائيل بإعادة النظر في موقفها وتجنب الإجراءات التي من شأنها تغيير وضع القدس وتقويض عملية السلام.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.