وزير التربية : تاريخ الدخول المدرسي لم يحدد بعد ونتشاور مع الشركاء الاجتماعيين لإنجاحه    عدالة: تأجيل جلسة الاستئناف في قضية علي حداد إلى 11 أكتوبر المقبل    الرئيس تبون يتسلم أوراق اعتماد عدد من سفراء الدول لدى الجزائر    موقع الإعلامي الفلسطيني عبد الباري عطوان يخصّص افتتاحيته لتصريحات الرئيس تبون ضد التطبيع    "سيياربي " يكشف عن خامس استقدام    توقيف بارون مؤثرات عقلية و حجز 200 قرص من الريفوتريل في قالمة    كورونا في الجزائر.. 29 ولاية خالية من الوباء و6 ولايات تسجل أكثر من 10 حالات    الخارجية الروسية: لافروف يجري اتصالات مكثفة لخفض التصعيد في قره باغ    إحباط مخطط لتفجير البيت الأبيض وبرج ترامب وبورصة نيويورك    توزيع اصابات كورونا عبر ولايات الوطن    وزير المناجم محمد عرقاب: بعث مشروع الإستغلال الحرفي للذهب بالجنوب يعد قيمة مضافة للإقتصاد الوطني    الصدفة جعلتها أمام فريقه السابق ليستر سيتي: محرز يكمل اليوم 200 مقابلة في البريميرليغ    مشاكل بين الترجي ومزيان، نعيجي يقترب من النادي الإفريقي، آدم وناس بين كالياري أو البطالة، فولهام يريد بن رحمة وأخبار أخرى    تزامنا مع إحياء فعاليات اليوم العالمي للسياحة: التوقيع على 33 اتفاقية مع المتعاملين في المجال السياحي لتعميم الدفع الإلكتروني    سوق أهراس: إحالة ملفات 104 طلبات سكن للعدالة بسبب تصاريح كاذبة    داء الكلب: تسجيل 900 حالة إصابة و15 حالة وفاة بالجزائر خلال سنة 2019    مؤسسات ناشئة، مشاريع مبتكرة وحاضنات: صدور المرسوم التنفيذي المتضمن إنشاء اللجنة الوطنية لمنح العلامات    جبهة البوليساريو والحكومة الصحراوية تحذران    الأمن اللبناني يعلن قتل جميع أعضاء "خلية إرهابية" تابعة لداعش شمالي البلاد    مجهولون يحرقون غابات تيبازة للاستيلاء على مساحاتها    قضاء بومرداس يؤيد الأحكام في قضية هامل    عدل توجه إعذارا لشركة إنجاز 200 مسكن بسيدي خويلد في ورقلة    السيسي: لا أخاف إلا من الله والدولة تعمل على الإصلاح وليس الإفساد    وزارة الصحة… تسجيل 152 اصابة خلال 24 ساعة    اختتام المراجعة الإستثنائية للقوائم الإنتخابية اليوم    طيران الطاسيلي ينقل الدفعة الثانية لطلبة الجنوب نحو العاصمة    السياحة بغرداية: تضرر كبير للقطاع جراء تفشي جائحة كوفيد-19    ماندي يضع بصمته في شباك ريال مدريد بهذا الهدف    التعديل الدستوري أحدث "نقلة نوعية" في مجال الحقوق والحريات    الأفلان يدعو مناضلي الحزب بالتصويت ب "نعم"    تزكية فاطمة الزهراء زرواطي رئيسة لحزب تجمع أمل الجزائر "تاج "    بلحوسيني يغادر اتحاد بلعباس نحو أم صلال القطري    سكاي نيوز عربية: أفلام فرنسية عن الجزائر.. هل تُزيف التاريخ؟    اطلاق كتاب "لماذا لا أرى الأبيض؟" للأسير راتب حريبات    المحامون ينظمون وقفة احتجاجية بمجلس قضاء الجزائر    وزيرة الثقافة والفنون تشرف على افتتاح الدخول الثقافي 2020-2021    رحيل الممثل الكوميدي المصري المنتصر بالله    الإنتير يخطف فوزا صعبا في "الكالتشيو"    نشرية جوية خاصة :أمطار رعدية على بعض ولايات وسط و شرق الوطن    خُصصت لها 19 مليارا : الانطلاقُ في تجسيد مشاريع جوارية عبر 4 مناطق ظل بالطارف    الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب: حركة واسعة على مستوى مدراء الفروع الولائية    بلماضي يمتحن أشباله أمام كبيرين: الخضر يواجهون نيجيريا والمكسيك    تسوية مستحقات الفلاحين والمتعاملين المخزنين لبطاطا الاستهلاك    لقمان اسكندر: الإنشاد لم يحض بمكانته اللائقة في الجزائر    "شفاية في العديان"    حسن اختيار اسم الطفل سينعكس إيجابيا على بناء شخصيته    الجمعية الفرانكو_ جزائرية "شفا" تقدم هبة ب 4 أطنان من المعدات الطبية لمؤسسات الصحة العمومية    موقف الجزائر مشرف ومحترم منذ بداية الأزمة المالية    تواجه الفلاحين في شعبة الحبوب    "الصحة العالمية" تحذر    تحولات تفرض إعادة تشكيل الوعي    كورونا منعت عني مهرجان قطر وأرشدتني إلى الخط العربي    الصمت ورومانسية الحلم في الشعر الجزائري (الحلقة الخامسة)    محطة هامة في مسار بطل المقاومة الشعبية    بن تيبة يعود لمولودية وهران ويوقع لموسمين    بعد بث "النهار" لندائه.."تبيب لحسن" يصل إلى أرض الوطن    أنوار الصلاة على رسول الله "صلى الله عليه وسلم"    رجال يختلون الدّنيا بالدّين!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"كوفيد 19" يلغي موسم الاصطياف 2020
طال انتظاره ولم يأت
نشر في المساء يوم 04 - 08 - 2020

أوضح مولود يوبي، صاحب وكالة للسياحة والسفر، وعضو الفيدرالية الوطنية للوكالات السياحية، أنّ موسم الاصطياف لهذه السنة سيمر مرور الكرام ولا إجازة فيه هذا العام، بعدما تعرض هذا الموسم الذي طال انتظاره للارتدادات السلبية لكوفيد 19، الذي أثّر بشكل كبير على القطاع السياحي وعلى السياحة الأجنبية وكذا المحلية مائة بالمائة.
"لا مفر للراغب في السفر هذه السنة"، هذا ما قاله عضو الفيدرالية الذي أشار الى أنّ العالم توقّف بسبب ما يتعرّض له من أزمة صحية صعب التحكّم فيها بعد الانتشار السريع للوباء الذي جاء دون سابقة، بعدما لم يستثن أيّ دولة في العالم، الأمر الذي أوقف تماما الحركة بين الدول وأدخل قطاع السياحة الانعاش وأسقط جميع برامج السياحة في الماء حتى بالنسبة للذين برمجوا لذلك سنة كاملة من قبل.
وقال يوبي، إنّه لا صيف هذه السنة، وهذا ما جعل غالبية وكالات السياحة والسفر تعيد إسدال ستارها، رغم قرار فتحها واستعادة نشاطها في أوائل شهر جوان، وهذا لغياب النشاط ووقف كل حركة سياحية مهما كانت أجنبية أو محلية، بعد الإغلاق الوقائي للمؤسّسات السياحية والفندقية، فضلا عن المساحات الترفيهية ووكالات السفر، منذ مارس الماضي.
وأضاف يوبي، أنّ عدم وجود حجوزات في الفنادق والمساكن السياحية وإغلاق موسم الصيف بسبب الأزمة الصحية، تسبّب في تأخير الإجازات السنوية وأيضا إلغاؤها تماما، كان له أثر كبير على أنشطة الفنادق والمجمعات السياحية وكذا الوكالات السياحية، نتج عنه خسائر تكبدها جميع الوسطاء السياحيين وكذا الزبون خصوصا بالنسبة للذين حجزوا فنادق وتذاكر طائرة وقدم آخرون تسبيقات لذلك دون تعويضات. ولا بديل للسياحة المحلية يضيف مولود يوبي حيث قال "كان لقرار إغلاق الشواطئ والمرافق الترفيهية والمتنزهات وكذا الحركة بين الولايات تأثير كبير على النشاط السياحي المحلي، وهذا ما يجعلنا عاجزين أيضا أمام الراغبين في تمضية موسم صيفي في أحضان وطنهم، وهذا ما يجعل خاتمة القول للزبون المتصل بالوكالات السياحية، لا صيف هذه السنة، حتى إذا كان راغبا في عطلة بسيطة . وأشار محدثنا إلى أنّ لقاء تم مؤخرا مع وزير السياحة لبحث حلول انعاش القطاع، بعدما تأثّر بشكل كبير بالأزمة الصحية، خصوصا وأنّ قرار إعادة استئناف النشاط "بغياب النشاط" يشبه إعادة فتح محل دون أيّ بضاعة للبيع، وهذا ما منع أيضا استفادة عمال القطاع من منحة المساعدة التي كان مقررا تقديمها خلال أفريل، ماي وجوان، الماضيين.. إلاّ أنّ استئناف النشاط قانونيا حرم العمال من الاستفادة من هذه المنحة المقدرة ب10 آلاف دينار. وأضاف في نفس السياق، بأنّ لقاء الفيدرالية مع وزير السياحة يهدف إلى اقتراح دراسة مستعجلة لوضع تدابير الدعم الخاص بقطاع السفر في الجزائر، وهذا في إطار المشاورات القطاعية التي قامت بها الحكومة من خلال مقترحات، ترمي إلى تخفيض الخسائر التي تتخبط فيها الوكالات السياحة وجميع القطاع السياحي نظرا للوضعية الصحية التي يعيشها العالم، ما أدى إلى غلق الحدود ومنع السفر بين مختلف الدول لكبح انتشار الفيروس وذلك إلى أجل غير مسمى.
وأكّد مدير الوكالة أنّ إلغاء الحجوزات وطلبات استرجاع المستحقات من طرف الزبائن ستؤدي حتما إلى خسائر معتبرة، وستؤثر بشدة على خزينة وكالات السياحة والسفر ومصداقيتها أمام الزبائن وربما يصل الأمر إلى النزاع أمام المصالح القضائية، خصوصا وأنّ شركات الطيران والفنادق هي بدورها عاجزة عن تعويض وكالات السفر، لأنهم أنفسهم غير قادرين على التسديد.
وأهم ما جاء كاقتراح من طرف الفيدرالية يقول يوبي "تعليق دفع الرسوم الاجتماعية لأصحاب العمل لدى الصندوق الوطني للعمال غير الأجراء إلى غاية استئناف الرحلات الجوية، (الحركة الجوية)، وإعادة فتح الفنادق بصفة كلية، فضلا عن تأجيل الإقرارات والمدفوعات لجميع الالتزامات الضريبية والجبائية إلى غاية span


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.