مستغانم تفقد عميد الأطباء وأبو الفقراء    وزارة الفلاحة :إجراءات جديدة لتحسين توزيع حليب الأكياس المدعّم    اليابان واللجنة الأولمبية الدولية تنفيان إلغاء أولمبياد طوكيو    ريال مدريد يعلن إصابة زين الدين زيدان بفيروس كورونا    بلماضي: إنتخاب زطشي أو أي جزائري آخر لعضوية الفيفا سيكون في صالح الكرة الجزائرية    الدورة العادية للمجلس الوطني للأفافاس يوم 5 فيفري المقبل    سفير الجزائر في الدوحة يتباحث مع أفراد الجالية لإشراكهم في الإستثمار بقطاع المؤسسات المصغرة    إرتفاع محسوس في أسعار الحديد والإسمنت في السوق المحلية    انطلاق أشغال إنجاز 130 ألف سكن ترقوي مدعم على المستوى الوطني    سفير الجزائر بباريس ينتقد صحيفة "لو بوان" بشأن تندوف    اليمين الفرنسي: ماكرون يرتكب خطأ لا يغتفر حيال ملف الذاكرة    شريف ملال: لن نعقد الجمعية العامة في 11 فيفري    خنشلة: وفاة شخص في حادث مرور بحمام الصالحين    رياح قوية تتعدى 80 كلم/سا على 14 ولاية    دراسة جديدة:التحدّث أسوأ من السعال لنقل كورونا في الأماكن المغلقة    ديلور:"إصابتي لا تدعو للقلق وسأعود بسرعة"    الإنسجام الشغل الشاغل للطاقم الفني ليرابيكا    عطار: أنا متفائل بشأن استقرار سعر برميل النفط بين 55 و60 دولار أمريكي    تدشين أول فرقاطة محلية الصنع في تركيا غدا السبت    توقيف عصابة قامت بالسطو على منزل مغتربة باسطاوالي    تناول البطاطا المقلية أكثر من مرتين في الأسبوع قد يقتلك!    الشروع في دراسة طلبات تمويل الشركات الناشئة    هذه هي فترة عقد الجمعيات العامة العادية والانتخابية للاتحاديات    كريم يونس: يجب مكافحة البيروقراطية وأن لا تتجاوز حدودها    طبيب "الفقراء" بعين وسارة في ذمة الله    الاتحاد الأوروبي يوصي بتجنّب السفر بين دوله لمواجهة سلالات كورونا الجديدة    قسنطينة.. الإطاحة ب3 مروجين للمخدرات بالخروب    الداخلية الفرنسية تكشف: إنخفاض عدد التأشيرات الممنوحة للجزائريين بسبب كورونا    أرى صديقاتي أجمل مني!    إيران تبدي استعدادها للحوار مع دول الخليج    الشاب نصرو: "تمنيت أن يكون هذا الفنان الكبير الأسطورة وزيرا للثقافة"    صاحب مبادرة تجريم الاستعمار: احذروا الفخ الفرنسي الجديد    روسيا وهنغاريا توقعان اتفاقية لتوريد اللقاح الروسي ضد فيروس كورونا    البويرة: ارتفاع عدد ضحايا حادث الانفجار الذي شهدته الولاية الأسبوع الماضي إلى 3 قتلى    بقرار من رئيس الجمهورية.. إنهاء مهام 23 مدير تربية وتحويل 11 آخرين    بنجامين ستورا يبرّر أسباب تجاوز فرنسا لمطلب الاعتذار عن ماضيها الاستعماري    الجيش الصحراوي يواصل قصف معاقل جيش الاحتلال المغربي ويصل منطقة الوركزيز    الجزائر تدين تفجيرات بغداد وتدعو لتكثيف الجهود الدولية في مكافحة الإرهاب    شيعلي: إنجاز طرق إزدواجية على مستوى الولايات مستقبلا    فرنسا تلزم القادمين من دول الإتحاد الأوروبي بإجراء فحص كورونا    علماء يكتشفون سبب إصابة المتعافين من كورونا مرة أخرى    النظام المغربي يبدأ حملة "مساومة" بايدن حول الصحراء الغربية    غزال أفضل مُمرّر حاسم في تركيا    سوريا: القصف الصهيوني لحماة يخلف قتلى وجرحى مدنيين    بنك استثمار أمريكي يتوقع انتعاش في أسعار النفط والغاز خلال سنة 2021    أمطار غزيرة مرتقبة في 4 ولايات ساحلية    ندرة السردين تقفز بالأسعار    الشاب نصرو: تمنيت أن يكون عثمان عريوات وزيرا للثقافة    فراشة النادي الأدبي الشاعرة الراحلة « أم سهام »    والي مستغانم يزور الفنان المسرحي جمال بن صابر    تحقيق الانتقال الديمقراطي والتعايش معا خلاصنا الأكيد    مشوار فريد لشاهد على القرن    تقديم الخريطة الأثرية الجديدة للجزائر    منتدى إعلامي لترسيخ المرجعية الوطنية    الأزهر يرد على تصريحات رئيس أساقفة أثينا عن الإسلام    التعبير والبيان في دعوة آدم (عليه السلام)    صرخة واستشارة..هل سأتعافى من كل هذه الصدمات وأتجاوز ما عشته من أزمات؟!    هوالنسيان يتنكر لك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مكتتبو "آل.بي.بي" يناشدون وزير السكن إنصافهم
أولاد بلهادي ببلدية حمادي (بومرداس)
نشر في المساء يوم 28 - 11 - 2020

يطالب مكتتبو صيغة الترقوي العمومي بحي 269 مسكن "أل بي بي"، بأولاد بلهادي في بلدية حمادي، ولاية بومرداس، من وزير السكن كمال ناصري، التدخل من أجل إنصافهم مما أسموه "تعسف الإدارة لسنوات طويلة"، حيث صرح أحد مكتتبي هذه الصيغة ل"المساء"، بأنهم طرقوا أبواب المسؤولين في ولاية بومرداس منذ 7 سنوات، لإنهاء معاناتهم، لكن دون جدوى.
أكد ممثل عن مكتتبي الصيغة المذكورة بحمادي، أن المكتتبين ينتظرون تسلم مفاتيح شققهم التي انتهت بها الأشغال منذ سبتمبر 2019، بعد أن انطلقت أشغال الإنجاز في جويلية 2013، من قبل المؤسسة الوطنية للترقية العقارية، وأضاف في اتصال ب"المساء"، أن المكتتبين أودعوا ملفاتهم بالمؤسسة المذكورة الكائن مقرها ببلدية بومرداس في 2013، ومنهم مكتتبون تم تحويلهم من برنامج "عدل 2001"، بعد ارتفاع دخلهم الشهري، مؤكدا أن البعض ينتظر شقته منذ 20 سنة كاملة، وقد دفع قيمتها المالية كاملة دون تسلمه المفتاح.
أضاف المتحدث في هذا الصدد، أن بعض المكتتبين دفعوا القيمة المالية لشققهم كاملة منذ أزيد من سنة، عن طريق قرض بنكي، حيث سلموا صكوكا صادرة عن المؤسسة البنكية المقرضة بقيمة السكن، للموثق المكلف من قبل المؤسسة الوطنية للترقية العقارية، بتوثيق نقل ملكيات السكنات، ثم شرعوا إثر ذلك، في تسديد الأقساط الشهرية البنكية في وقتها، دون أن يدخلوا سكناتهم، مشيرا إلى المعاناة التي يتكبدها المكتتبون من خلال دفع حقوق إيجار السكنات التي يعيشون فيها حاليا رفقة أسرهم، إضافة إلى حقوق إيجار سكنات "ال.بي.بي" التي لم يستلموها بعد، "وهي نفقات مالية مرهقة تستنفذ أزيد من 50 بالمائة من مداخلينا الشهرية"، يضيف المتحدث، مناشدا الجهات المختصة، وعلى رأسها وزارة السكن، التدخل لإنصافهم، خاصة أن المكتتبون المعنيون حسب المتحدث- استنفذوا كل الطرق لإيصال انشغالهم من خلال عدة مراسلات لكل من الوالي، الأمين العام للولاية، رئيس المجلس الشعبي الولائي، وكل من مدراء السكن، الطاقة، البناء والتعمير، المدير الجهوي للمؤسسة الوطنية للترقية العقارية، والمدير العام للمؤسسة الوطنية للترقية العقارية "لكن لا أحد تحرك لإنصافنا.. حيث أن ولاية بومرداس تصنع الاستثناء في قطاع السكن، خاصة صيغ الترقوي العمومي والعمومي التساهمي و"عدل" وغيرها، يضيف المعني، مناشدا وزير السكن كمال ناصري التدخل شخصيا لفتح تحقيقات معمقة عن أسباب تعطل مشروع "ال.بي.بي"، وصيغ أخرى على مستوى ولاية بومرداس.
للإشارة، أبدى وزير السكن ولدى زيارته الأخيرة لقطاعه ببومرداس، امتعاضا شديدا من تأخر مختلف الصيغ السكنية بالولاية، موجها توبيخا لاذعا لمديريات السكن، والبناء والتعمير، والتجهيزات العمومية، وديوان الترقية العقارية والتسيير العقاري، بسبب التأخر المفضوح المسجل في انتهاء أشغال بعض المشاريع، بالتالي تأخير تسليمها لمستحقيها، إضافة إلى عدم إطلاق أزيد من 6 آلاف وحدة سكنية لأسباب متفاوتة، مع إهمال جميع الأطراف مدة أسبوع واحد لإطلاقها..


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.