الطعون تُعطّل إعلان نتائج المحليات    الفريق شنقريحة يحضر مراسم الافتتاح الرسمي بالقاهرة    الرئيس تبون يدعو المجتمع الدولي لِتحمل مسؤولياته    الكرة الذهبية 2021: محرز في المرتبة ال20    ثلوج بالجهة الغربية و طرقات مغلوقة    مؤتمر دولي بالجزائر حول ثقافة السلام والعيش معا    توزيع 2 مليون جرعة لقاح ضد الأنفلونزا    أحزاب عربية تحذر من تداعيات التطبيع العسكري    الاختراق الصهيوني لن يثني الفلسطينيين عن مواصلة النضال    الجزائر أضحت دولة مواجهة مع الكيان الصهيوني    ميلاد شبكة برلمانية لعدم الانحياز    مواقف متطابقة حول قضايا التحرّر    8 تحديات جوهرية لجعل الجزائر قطبا إقليميا    التماس تشديد العقوبات على المتهمين الرئيسيين    احذروا.. إنها الموجة الرابعة    الاختراق الصهيوني الأخير لن يثني الفلسطينيين عن مواصلة نضالهم    متهم بالفساد وهو واليا بمستغانم تأجيل محاكمة حطاب إلى 8 ديسمبر    16 منتخبا يتنافسون على تاج نسخة ترعاها الفيفا    وزارة الطاقة تعلن عن إستراتيجية وطنية للهيدروجين    جراء استنشاقهم لغازات محترقة بعموشة في سطيف هلاك شخص وإنقاذ 4 آخرين من عائلة واحدة    وفاة 4 أشخاص وإصابة 97 آخرين بجروح بسبب حوادث المرور    تأجيل محاكمة وزير الشباب والرياضة السابق محمد حطاب إلى ال8 من ديسمبر    الكُتب بين الوظيفة الفنية والإنسانية    المغرب : وقفات ب27 مدينة احتجاجا على التطبيع    لعمامرة يتأسف لتواصل "مسلسل المؤامرات" على الجزائر بسبب نصرتها لحركات التحرر في العالم    خمسيني يسوق أحشاء دجاج فاسدة    قتيل في حادث مرور    وفاة أم وطفلها اختناقا بالغاز    بن ناصر أساسي وميلان يتجرع ثاني هزيمة    المقاولاتية سبيل الطالب لولوج عالم الاقتصاد والمال    الدمية العملاقة "لجنان"... فن من فنون الرسكلة    اعمر الزاهي... عاش بسيطا زاهدا ومات عزيزا مكرما    هل سيخلف جباري محياوي ؟    سيدات "الخضر" يمطرن شباك تونس برباعية    أبواب مفتوحة للتحسيس بداء السكري في قسنطينة    استعدادات مكثفة في البويرة لمواجهة "كوفيد 19"    بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة،كريكو: الجزائر ملتزمة بدعم مبادرات تعزيز حقوق المرأة    قسنطينة توقيف 3 أشخاص تورطوا في شجار جماعي مسلح بعلي منجلي    هل هناك أزمة طاقة عالمية تلوح في الأفق؟    رقمًا قياسيًا جديدا في البروميارليغ جيمي فاردي يسجل 93 هدفًا في بلوغه الثلاثين عاما    غثاء السيل.. معجزة نبوية    قيلوا فإن الشياطين لا تقيل .. والعلم الحديث يثبت    سلطة ضبط البريد تتحصل على «واب تراست»    100 عارض منتظرا في المعرض الوطني للتجارة الحدودية    شركة «يسير» تتحصل على تمويل أمريكي    الانتخابات المحلية استكمال للبناء المؤسساتي    تأجيل مباراة مولودية الجزائر نادي بارادو    أنيس جعاد يخوض تجربة الفيلم الروائي    ندوة دولية تطالب بمساءلة الكيان الصهيوني    المنشآت محور اجتماع المجلس التنفيذي للولاية    192 إصابة جديدة، 135 حالة شفاء و 6 وفيات    السيد حسني يشارك في لقاء دولي حول المياه و التنمية المستدامة في بودابست    صونيا بلعاطل تحرز المرتبة الرابعة    وزيرة الثقافة والفنون تؤكد دعمها لترقية الامازيغية    قتل الإبداع وتهشيمه في سياقات الوهم. .!!    تحية لابن باديس    محبوبي مازال نتمناه    نص بيعة الأمير عبد القادر في 27 نوفمبر 1832    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الحكومة الصحراوية تطالب المجتمع الدولي بالتدخل
تصعيد مغربي انتقامي ضد المدنيين في الأراضي المحتلة
نشر في المساء يوم 27 - 12 - 2020

طالبت الحكومة الصحراوية، أمس، المجتمع الدولي بمختلف هيئاته بالضغط على المغرب من أجل ضمان سلامة المواطنين الصحراويين العزل داخل المدن المحتلة في ظل تصاعد وتيرة الانتهاكات التي تقترفها قوات الاحتلال المغربي في حقهم.
وأكدت الوزارة الصحراوية للأرض المحتلة والجاليات في بيان أصدرته، أمس، أنها تتابع عن كثب وبقلق بالغ الوضع الحقوقي بالمدن المحتلة لحظة بلحظة في ظل شن عناصر مختلف أجهزة الأمن المغربية هجمة قمعية شرسة ضد المدنيين الصحراويين بالأراضي المحتلة "كردة فعل انتقامية واضحة إزاء قرار العودة للكفاح المسلح الذي أعلنه الشعب الصحراوي وممثله الشرعي، جبهة البوليزاريو بتاريخ 13 نوفمبر الماضي".
وأدانت الوزارة بشدة ما "تتعرض له المناضلة والناشطة الحقوقية سلطانة خيا منذ 19 نوفمبر 2020 من حصار مشدّد على منزل عائلتها من طرف سلطات الاحتلال المغربي". وأكد أنها هذه الأخيرة "تتعمد وبشكل يومي تعريض عائلتها لشتى أنواع سوء المعاملة والإهانة والتصرفات الحاطة من الكرامة والاقتحام شبه اليومي للمنزل والاعتداء العنيف الذي نتج عنه إصابات بليغة خاصة بالنسبة لوالدتها، امنتو الرشيد واختها الواعرة خيا".
وأكد بيان الوزارة أن نفس الحملة الشرسة تتعرض لها باقي المناضلات بمدينة بوجدور المحتلة من حصار وتضييق على غرار ما تتعرض له كل من فاطمة محمد الحافظ وأم السعد الزاوي وزينب مبارك بابي.
ومشهد القمع نفسه يعيشه الصحراويون بالعيون عاصمة الصحراء الغربية المحتلة، حيث أقدمت قوات الاحتلال المغربي على قمع وتعنيف مجموعة من المناضلات الصحراويات اللواتي خرجن للتظاهر تنديدا بالحصار العسكري المضروب على المناطق المحتلة ومدن جنوب المغرب.
وأمام هذا الوضع الحقوقي المزري والمأساوي، دعت الوزارة الصحراوية في بيانها الهيئات والمنظمات الدولية بضرورة التدخل العاجل من أجل إطلاق سراح المعتقلين الصحراويين دون قيد أو شرط وحماية المدنيين منهم بالمناطق المحتلة، مشيرة إلى أن "منظمة الصليب الأحمر الدولي مدعوة اليوم إلى القيام بواجبها في حماية المدنيين الصحراويين تزامنا مع تجدد النزاع المسلح بالمنطقة".
وحذر البيان من "التبعات والمخاطر الناجمة عن سياسات الاحتلال المغربي وممارساته القمعية والعدوانية تجاه المدنيين الصحراويين العزل بالمناطق المحتلة".
وطالب بضرورة وضع "الآليات الأممية لمراقبة حقوق الإنسان والتقرير عنها والضغط على الدولة المغربية للكف عن الاستهداف الانتقامي للمدنيين الصحراويين والعمل على فتح الأراضي المحتلة من الجمهورية الصحراوية أمام المراقبين والإعلاميين للاطلاع على ما يجري من انتهاكات لحقوق الإنسان".
وأمام خطورة الوضع الذي يهدّد المدنيين الصحراويين بالأراضي المحتلة جدّدت وزارة الأرض والجاليات الصحراوية، دعوتها للجنة الدولية للصليب الأحمر الدولي إلى العمل وفق اختصاصها من أجل ضمان حماية وسلامة المدنيين الصحراويين بالأراضي المحتلة الأسرى المدنيين بالسجون المغربية.
كما طالبت الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي بممارسة كافة الضغوط على دولة الاحتلال المغربي من أجل ضمان سلامة وحماية المدنيين الصحراويين ومنهم النشطاء الحقوقيون والسياسيون مما تطالهم أعمال انتقامية. وحملت في الأخير المغرب المسؤولية الكاملة تجاه سلامة النشطاء والمدنيين الصحراويين من أي انتهاكات لحقوق الإنسان من شأنها تعريضهم لخطر الانتقام والاستهداف الممنهج.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.