أمام مجلس الوزراء و يخص المستخدمين العسكريين    أحد رموز ثورة نوفمبر بالأوراس خدم الوطن بتفان    بهدف محاربة الفساد وكافة أشكال الإجرام وتبديد المال العام    السلطة الوطنية في سباق ضد الساعة من أجل الاستحقاق الرئاسي    حسب ما أفاد به بيان لوزارة الدفاع الوطني    بوزيد يدشن مشاريع جامعية بوهران    من أجل ضمان أمنها الطاقوي و مداخيلها    بتكلفة تفوق 2 مليار دولار سنويا    أول رحلة قطار على خط تقرت - الجزائر العاصمة    العجز المالي يتراوح ما بين 68 إلى 70 مليار دولار    دورة تربص للحائزين على شهادة الكفاءة المهنية    استطلاع للرأي يظهر فوز "قيس سعيّد" في رئاسيات تونس بنسبة 72 بالمئة    بسبب قطع الأنترنت عن المركز و عن القنصلية    كل ما جرى في أول حصة ل "الخضر " بمركز تدريبات نادي "ليل"    لاعبو «الزي الأحمر والأسود» يجمدون نشاطهم    توقيف رئيسي بلديتي بني مسوس وجسر قسنطينة    ببلدية سيدي لحسن بسيدي ببلعباس    وزير الداخلية والجماعات المحلية ، صلاح الدين دحمون    دورة دولية حول الأمراض الحشرات    هذه الأهداف المتوخاة من المراجعة القانونية لنظام المحروقات    مجلس الوزراء يصادق على 5 مشاريع مراسيم رئاسية متعلقة بقطاع المحروقات    تواصل التنديد الدولي بالهجوم التركي شمال سوريا    “الدولة أوفت بإلتزاماتها فيما يخص تمكين الشعب من إختيار رئيسه بكل حرية”    النساء اللواتي يرضعن أطفالهن أقل عرضة لسرطان الثدي    إبراز المواهب الموسيقية يعتمد على طبيعة التّكوين    نائب فرنسي يدعو إلى مواصلة التنديد بصمت الفاعلين الدوليين    عودة زرواطي إلى رئاسة النّادي    برنامج تدّخل عاجل بوهران    تسجيل 9 حالات إصابة ببعوض النمر ببومرداس    المنتخب الأرجنتيني يكتسح الإكوادور بغياب نجمه    البليدة: النيابة العامة تفتح تحقيقا في وفاة موقوف    مسرحية “رحلة سندباد” قريبا بمسرح وهران    تطورات بخصوص ودية الجزائر وفرنسا    هذه هي أهم محاور مشروع قانون المحروقات الجديد    إرهاب الطرقات يقتل 7 أشخاص خلال 24 ساعة الأخيرة    تيارت: تفكيك شبكة وطنية للمتاجرة بالمخدرات وحجز أزيد من 11 كلغ من الكيف المعالج    اليونايتد يتوصل لاتفاق شفهي مع هذا المهاجم    انطلاق المهرجان الثقافي الدولي ال11 للموسيقى السيمفونية بالجزائر    نشرية خاصة : امطار مصحوبة برعود ورياح قوية ستمس ابتداء من اليوم الاحد ولايتي بشار وتندوف    الدعوة إلى المحافظة على التراث المعماري والثقافي المميز لكل منطقة    أحاديث قدسية    في رحاب آية    “وَالْجَارِ ذِي الْقُرْبَى”    الداخلية التونسية: العملية الانتخابية انطلقت في أجواء أمنية مستقرة    فن تشكيلي: افتتاح معرض جماعي "لقاء هنا وهناك"    الرابطة المحترفة الثانية: النتائج الجزئية والهدافون    "الأفسيو" لن يساند أي مترشح لرئاسيات 12 ديسمبر    أجانب‮ ‬يحجزون تحسباً‮ ‬لرأس السنة‮ ‬    الجزائر تدين العدوان على أراضيها وتؤكد‮:‬    إنجاز 3 مراكز ثقافية إسلامية جديدة    استرجاع 400 مليون ذهب مسروق    رسائل تربوية في قالب موسيقي فكاهي    الباهية تستعد لاحتضان مهرجان الفيلم الجامعي في طبعته الثانية    أدوية محظورة أوروبيا مروّجة وطنيا    عمارة لخوص يعود ب "طير الليل"    11 صورة تنبض جمالا فنيا وطبيعيا    محمد رغيس يعلن انفصاله عن زوجته ويوجه رسالة مؤثرة لابنته    قُل: يا حافظ.. ولا تَقُل: يا سِتّير    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزارة الفلاحة توقع اتفاقية إطارية مع وزارة التكوين والتعليم المهنيين
بهدف تشجيع التكوين في " المهن الصغيرة "

تم أمس التوقيع على اتفاقية إطارية ، ومقرر وزاري مشترك بين كل من وزارة الفلاحة والتنمية الريفية والممثلة في الوزير رشيد بن عيسى ، ووزارة التكوين والتعليم المهنيين ، والممثلة في محمد مباركي، في إطار سلسلة اللقاءات التي جرت على المستوى المحلي والوطني بين ممثلي الوزارتين.
وقع وزير الفلاحة والتنمية الريفية رشيد بن عيسى على تعليمة وزارية مشتركة بين وزارته ووزارة التكوين والتعليم المهنيين ، خلال اجتماع بمقر وزارة الفلاحة جمعه أمس ، بوزير التكوين والتعليم المهنيين محمد مباركي ، حيث تم التوقيع على هذه الاتفاقية الإطارية التي تندرج ضمن سلسلة اللقاءات التي جرت بين على المستوى المحلي والوطني بين ممثلي الوزارتين والتي أسفرت عن وضع مقرر وزاري مشترك وإنشاء لجنة تنسيق مشتركة ، لمتابعة وتقييم الإجراءات المتخذة في اطار هذه الاتفاقية وتنظيمها وعملها.
وفي السياق ذاته قال محمد مبارك خلال الاجتماع أن هذه الاتفاقية تهدف إلى إنعاش التشغيل وإنشاء آفاق جديدة للاندماج المهني للشباب في قطاع الفلاحة والريف ، وكذا تشجيع التكوين في " المهن الصغيرة "، وأضاف مباركي "أن الاتفاقية ستسمح بترقية التكوين المهني في المجالات المرتبطة بالفلاحة والتنمية الريفية، من جهته بن عيسى لم يخفي ترحيبه بالاتفاقية الموقعة ، مشيرا إلى أهميتها على الوزارتين وقال أنها ستهدف إلى تركيز الجهود والشراكة في وضع الإمكانيات الضرورية لتنميتها ، وأنها تهدف أيضا إلى العمل على تدعيم التكوين عن طريق التمهين لفائدة الفلاحين الشباب وشباب الأرياف باشتراك مؤسسات ومكوني القطاعين.
وكان مباركي قد تطرق من قبل إلى قضية افتقار السوق الجزائرية إلى اليد العاملة والكفاءات المؤهلة وأكّد أن الكثيرون سواء مؤسسات أو متعاملين اقتصاديين يشتكون من نقص اليد العاملة المؤهلة وغير المؤهلة، وكذا الكوادر التقنية في العديد من الميادين على غرار الرصاصيين والكهربائيين وتخصصات أخرى في البناء والأشغال العمومية، لكنه نأى بالمسؤولية عن قطاعه حيث قال "أنا أشاطر المعاينة لكن الاختلاف يكمن في تفسيرها فالمسؤولية ليست على عاتق وزارة التكوين فقط "، واستطرد قائلا أن كل هذه التخصصات متكفل بها في مراكز التكوين وأحيانا تتجاوز العروض الطلب عليها، غير أن عزوف الشباب الجزائري عن التكوين في مجال الحرف اليدوية هو ما يخلق الأزمة بسبب تفضيل الاقتصاد الموازي الذي يعتبر حسبه وضعا غير قانوني وغير دائم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.