الرئيس تبون ونظيره الفرنسي يعلنان الحاجة للعمل على تصالح ذاكرتي البلدين    رسميا.. السيتي يستقبل الريال في لقاء العودة بملعب الإتحاد    حجر منزلي جزئي على 10 بلديات بتيبازة    وزارة الشباب والرياضة تسمح باستئناف تدريبات الرياضيين المعنيين بالأولمبياد    بلحيمر يهنأ الشركة الناشئة "ليغال دوكترين" لإطلاق منصتها الموجه للبلدان الإفريقية    العاصمة: منع بيع الأضاحي في كل من بئرتوتة و أولاد شبل و تسالة المرجة    إلى غاية الآن .. هذه هي البلديات والولايات المعنية بتشديد إجراءات الحجر    المفوضية الأوروبية تفند تسجيل حالات إصابة بفيروس كورونا المستجد في مخيمات اللاجئين الصحراويين    وزير الخارجية يزور إيطاليا ويتحادث مع "لويجي دي مايو" اليوم    منع إقامة وتنظيم المخيمات الصيفية بتيزي وزو    توقيف 5 أشخاص وحجز 4390 قارورة خمر بأم البواقي    وزير الأشغال العمومية "يحذّر" SAPTA بخصوص جسر الحمدانية-المدية    بالفيديو.. ملال: "لم أعد بجلب ميسي ورونالدو للشبيبة"    308 إصابات جديدة بفيروس كورونا ولا وفيات في المغرب    "الافلان" يستنكر التصريحات العدائية لليمين الفرنسي المتطرف ضد الجزائر ومؤسساتها الرسمية    الرئيس تبون يعين اللواء عمر تلمساني قائدا للناحية العسكرية الرابعة    أحزاب سياسية تستنكر تصريحات مارين لوبان الممجدة للماضي الاستعماري لبلادها    حجر منزلي جزئي على كل بلديات ورقلة من الساعة 17 مساء إلى 5 صباحا ابتداء من يوم السبت    سكن ترقوي عمومي: سحب شهادات التخصيص لموقع 2.000 وحدة بسيدي عبد الله بداية من الأحد المقبل    جمعية العلماء المسلمين تنفي إصدار فتوى حول إلغاء الأضحية    عطال يتحدّث عن مستقبله    بلمهدي يعلن انطلاق المدرسة القرآنية الصيفية الالكترونية    موسكو تحذر الكيان الصهيوني من التوسع داخل الأراضي الفلسطيني    الألعاب المتوسطية وهران-2022: إنشاء لجنة متخصصة لمراقبة مطابقة المنشآت الرياضية مع المقاييس الدولية    توجه الجزائر نحو بناء الجمهورية الجديدة "لن يرضي" اللوبي الاستعماري وأذياله    الحكومة ستفرج عن دفتر الشروط الخاص بتركيب السيارات الاسبوع القادم    اتصالات فلسطينية مكثفة لعقد اجتماع للجمعية العامة للأمم المتحدة من أجل تشكيل ائتلاف دولي مناهض لخطة الضم الإسرائيلية    الأرندي : "تصريحات لوبان تقطر حقدا وضغينة ضد الجزائر "    غلق جميع أسواق ونقاط بيع المواشي للحد من انتشار كورونا    مجلس الأمة يختتم دورته البرلمانية 2019-2020    تراجع طفيف لأسعار النفط    حوادث المرور: وفاة 5 أشخاص واصابة 172 آخرين بجروح خلال ال24 ساعة الاخيرة    مُهمة جديدة ل "بن ناصر" مع "ميلان" !    ارتفاع ضحايا كورونا إلى نحو 550 ألف وفاة وأكثر من 12 مليون مصاب حول العالم    الرئيس تبون يعزي في وفاة أربعة أطباء بفيروس كورونا    موجة الحر على الولايات الغربية والوسطى    غلق السوق اليومي بحي "الونشريس" ببلدية الرغاية    نقاط مراقبة للكشف عن كورونا بمداخل ولاية جيجل    وزارة الصحة تقرر مضاعفة عدد الأسرة بالمؤسسات الإستشفائية للتكفل بالمصابين بفيروس كورونا    الجزائر تبدي قلقها بشأن "الترحيل القسري"    نحو إعادة النظر في القانون الداخلي لضمان الشفافية في معايير دعم الأعمال    عصرنة أداة الإنتاج وإدماج رموز الإنتاج الوطني    الاعتقاد أنّ "النّاس إخوة في الإنسانية" من صميم الإسلام    حكم النّوم في الصّلاة    بعد تنصيب فريق عمل متخصص    حسب ما اعلنت عنه الهيئة الفدرالية    رئيس اللجنة الطبية للفاف جمال الدين دامرجي:    ابرز مكانتها الاستراتيجية ..محلل شيلي:    جمعية العلماء المسلمين تنفي اقتراح عدم ذبح الأضاحي هذا العام    لبناء مطبعة جديدة للأوراق النقدية    تغيير الذهنيات.. الطريق لبناء اقتصاد جديد    طبعة موشحة بألوان العلم الوطني للسجل الذهبي لشهداء ولاية باتنة    توزيع 5 آلاف مؤلف على المكتبات البلدية في عيدي الإستقلال والشباب    جمعيتا «القلب المفتوح» و«الياسمين» تكرمان «الجمهورية »    ندوة دولية حول التواصل الهوياتي في أدب الطفل العربي    علاقتي بالعربية عشقية واستثنائية    حول امكانية تعليق شعيرة ذبح الأضحية…أئمة وأطباء ل " الحوار" : حفظ الأبدان مقدم على حفظ الأديان    نحو فتح متحف الجيولوجيا بجامعة بومرداس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الرئيس الصحراوي يدعو بان كي مون إلى التدخل العاجل لإنقاذ حياة أمينتو حيدر
نشر في صوت الأحرار يوم 11 - 12 - 2009

دعا الرئيس الصحراوي محمد عبد العزيز أمين عام الأمم المتحدة بان كي مون إلى التدخل العاجل لإنقاذ حياة الناشطة الحقوقية الصحراوية أمينتو حيدار، وندد من جهة أخرى بتجاهل المجتمع الدولي وعدم تحركه من أجل حماية أمينتو حيدار ووقف الانتهاكات المغربية، هذا فيما تواجه الناشطة الحقوقية الصحراوية خطر الموت المحقق جراء إضرابها عن الطعام المتواصل منذ أكثر من 25 العشرين يوما.
جددت الناشطة الصحراوية المضربة عن الطعام أمينتو حيدر تأكيد مطالبتها بالعودة إلى الصحراء الغربية »حية أو ميتة، ومع جواز سفر أو بدونه« ، وردا على سؤال حول إمكانية رضوخ المغرب للضغوط الدولية أجابت أمينتو حيدر ، بنعم، وأعربت عن أملها بان تساعدها الحكومة الاسبانية في العودة إلى الصحراء الغربية، واعتبرت أن ما قدمته الحكومة الاسبانية حتى الآن غير كاف، وأعربت من جهة أخرى عن مخاوفها بشان سبعة أصدقاء محتجزين، ينتمون إلى جبهة البوليساريو، وتمت إحالتهم بقرار عشوائي من الحكومة المغربية على محكمة عسكرية وقد يواجهون عقوبة الانعدام«، في إشارة إلى النشطاء الصحراويين السبعة الذين اختطفتهم السلطات المغربية مباشرة بعد عودتهم من زيارة قاموا بها إلى مخيمات اللاجئين الصحراويين بتندوف، واتهموا بالتخابر مع جهات أجنبية وبالخيانة.
هذا وطالب الرئيس الصحراوي أمين عام الأمم المتحدة التدخل العاجل من أجل إنقاذ حياة الناشطة الحقوقية الصحراوية أمينتو حيدار التي تواصل إضرابها عن الطعام منذ أكثر من 25 يوما، احتجاجا على إبعادها القسري من قبل السلطات المغربية إلى جزر الكناري الاسبانية ورفض السماح لها بالعودة إلى العيون المحتلة.
وقال الرئيس عبد العزيز في رسالة وجهها إلى الأمين العام الأممي نقلتها وكالة الأنباء الصحراوية أول أمس الخميس »إن المواطنة و الناشطة الحقوقية أمنتو حيدر تنتظر تدخلكم العاجل من أجل وضع حد للظلم الممارس بحقها و إننا نناشدكم بالإسراع في اتخاذ كل الخطوات اللازمة لإنقاذ هذه الروح البريئة التي لا ذنب لها سوى الدفاع عن قيم ومبادئ و ميثاق قرارات الأمم المتحدة«، مضيفا أنه بعد مرور 25 يوما من الإضراب عن الطعام دون أن يتدخل المجتمع الدولي لإنقاذها و وضع حد لهذا الاستهتار بالقانون و بالأرواح البشرية من طرف المملكة المغربية، تدهورت الحالة الصحية لأمينتو حيدر بشكل خطير و باتت حياتها مهددة في أية لحظة خصوصا وأنها تعاني من آثار سنوات طويلة من الاعتقال و التعذيب و الاختفاء القسري في السجون.
وقال أمين عام جبهة البوليساريو أن »سلوك المملكة المغربية تجاه مواطنة من إقليم تابع للأمم المتحدة لهو سابقة خطيرة تستوجب الرد و التدخل العاجل ليس فقط لإنقاذ حياة هذه الأم التي حرمت من طفليها و لكن أيضا لوضع الأمور في نصابها«، معربا عن استغرابه لعدم تحرك المجتمع الدولي لإنقاذ أمينتو حيدر التي منحتها هيئات دولية جوائز عديدة، و أكد أنه »إذا لم يقرر الصحراويون مصيرهم فلا يحق لقوة الاحتلال اللاشرعي المغربية أن تسلبهم حقهم الشرعي في الانتماء إلى الصحراء الغربية«، معتبرا تصرف المغرب »تحدي صارخ للمجتمع الدولي« لأن ما طالبت به حيدر هو ما تؤكد عليه الأمم المتحدة من أن الصحراء الغربية إقليم لم يتمتع بعد بحق تقرير المصير، وأضاف الرئيس الصحراوي في نفس السياق قائلا إن »السلطات المغربية تواصل تعنتها و رفضها الإصغاء إلى نداء الضمير العالمي و تحاول عبثا تبرير جريمة نكراء بحق سيدة شهد لها العالم بنضالها السلمي الحضاري و دفاعها عن الحريات الأساسية وحقوق الإنسان و على رأسها حق الشعبي الصحراوي في تقرير المصير كحق دولي مقدس تكفله المواثيق والقرارات الدولية «.
وكان أمين عام جبهة البوليساريو قد دعا الرئيس الأمريكي باراك أوباما إلى التدخل العاجل من أجل إنقاذ حياة الناشطة الحقوقية الصحراوية أمينتو حيدار التي »ليس لديها سوى مطلب بسيط ومشروع، وهو عودتها في حرية وكرامة إلى ترابها الوطني وطفليها وعائلتها«، وجاء في رسالة الرئيس الصحراوي إلى أوباما »ليس من المعقول أن يتخلى العالم عن هذه الحقوقية المسالمة ويفتح الطريق أمام المملكة المغربية للمضي في انتهاك حقوق الإنسان في الصحراء الغربية المحتلة، والتي كان من آخر وأخطر تجلياتها اعتقال سبعة نشطاء حقوقيين من رفاق أمنتو حيدار يوم 8 أكتوبر 2009، والتهديد بتقديمهم إلى محاكمة عسكرية«.
وكان محمد عبد العزيز قد كتب في رسالة وجهها إلى ساركوزي أنه لا يمكن ترك أمينتو حيدر تموت ببطء على ارض أوروبية، مشددا على أن حياة حيدر مهددة بشكل خطير جراء هذا الإضراب المستمر الذي لا تنوي التوقف عنه قبل أن تعود إلى بلدها وعائلتها، وأوضح محمد عبد العزيز في نفس السياق أنه لا يمكن للحكومة المغربية أن تتجاهل إلى ما لا نهاية دعوات الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والاتحاد الإفريقي والحكومة الاسبانية والمنظمات غير الحكومية الدولية التي دعت كلها إلى السماح لحيدر باستعادة حقوقها التي يكفلها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان.
ومن جهتها عبرت فرنسا عن رغبتها في التوصل إلى حل سريع لقضية أمينتو حيدار، حيث صرح الأربعاء الفارط، الناطق الرسمي باسم وزير الخارجية الفرنسي، برنارد فاليرو أنه »نتمنى التوصل إلى حل سريع«، حيث أكد في إجابته على أسئلة الصحفيين أن فرنسا تعلم بوضع أمينتو حيدار، و حالتها الصحية تدعو للقلق، في حين اعتبرت وزارة الخارجية الفرنسية أن باريس تأمل في إيجاد حل سريع للناشطة الصحراوية أمينتو حيدر التي لا تزال مضربة عن الطعام في اسبانيا وتطالب المغرب بالسماح لها بالعودة إلى الصحراء الغربية.
ودعت منظمة العفو الدولية في بيان لها صدر الأربعاء المنصرم إلى العودة الفورية واللامشروطة للمناضلة الصحراوية من أجل حقوق الإنسان السيدة أمينتو حيدر إلى الصحراء الغربية، وجددت المنظمة نداءها للسلطات المغربية بالسماح بالعودة الفورية اللامشروطة للمناضلة الصحراوية إلى العيون المحتلة وأن تعيد لها جواز سفرها.
ودائما وفي إطار التضامن الأوربي والدولي مع المناضلة الحقوقية الصحراوية، زار أول أمس الخميس عدد من نواب اليساريين بالبرلمان الأوروبي، أمينتو حيدار، بمطار لانثاروتي، بجزر الكناري، حيث صرح البرلمانيون الأوروبيون ، أنهم سيدعون إلى مقاطعة المغرب إلى غاية تمكنها من عودتها لمدينة العيون بالصحراء الغربية المحتلة، و العيش وسط عائلتها وأقاربها.
للإشارة فإن التضامن الدولي الكبير الذي حظيت به الناشطة الحقوقية الصحراوية أمينتو حيدر قد افقد السلطات المغربية صوابها ودفع بالمسؤولين المغاربة إلى إطلاق تصريحات جزافية يتهمون من خلالها الجزائر بتحريك أمينتو حيدر وبأنها هي التي تملي عليها نضالها المستميت من أجل العودة إلى وطنها المحتل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.