المديرية العامة للجمارك الجزائرية تطلق موقعها الإلكتروني الجديد الأحد المقبل    اجتماع الجزائر حول ليبيا: الدعوة الى الانخراط في مسارالحوار السياسي    وزارة الصناعة تجمع 30 مصنعا لدراسة سبل تحويل منتوج البطاطا    "افتتاح قنصليات بالعيون انتهاك للقانون الدولي"    ميلاط : الأسرة الجامعية مدعوة للعب دورها في المرحلة الجديدة    لاعبو الخضر يقدمون التعازي لبن رحمة    مظاهرات لبنان: لماذا يرفض الشارع الحكومة الجديدة؟    قنصل الجزائر بالدار البيضاء يزور وفد اتحاد العاصمة    أم البواقي: قطار يدهس سبعيني في دوار كعبازة ببلدية أولاد حملة    تيسيمسيلت.. انتشال جثة من داخل بركة مائية بعين الكحلة    حملة صحية واسعة للتكفل بالمواطنين في المناطق النائية بكل من بسكرة وتقرت    الجزائر تندد بفتح إفريقيا الوسطى وساوتومي قنصلياتهما بالعيون المحتلة    206 ضابط شرطة قضائية يؤدون اليمين بمجلس قضاء العاصمة    تنصيب طارق بلعريبي مديرا عاما لوكالة "عدل"    توقيف عصابة المتاجرة بالمخدرات وحجز 18 كلغ من القنب الهندي ومسدسين بالطارف    وزير الخارجية الألماني يتجول بالعاصمة قبل مغادرته أرض الوطن    خالدي يستقبل بيراف    عقوبات صارمة ضد أصحاب المقاهي والمطاعم بسبب الحليب المدعم    للجزائر دور واضح في الدفع باتفاق السلام في مالي    الرئيس قيس سعيد يمنح وسام الجمهورية التونسية للمجاهدة جميلة بوحيرد    الجوية الجزائرية تراقب تطورات فيروس "كورونا"    أردوغان في الجزائر الأسبوع المقبل    أبطال إفريقيا: 3 مواجهات عربية حاسمة للدور ربع النهائي    ترحيل 108عائلة بالعاصمة إلى سكنات جديدة ببلدية أولاد فايت    توقيف ثلاثة عناصر دعم للجماعات الإرهابية بسكيكدة وخنشلة    الرئيس التونسي يمنح وسام الجمهورية التونسية للمجاهدة جميلة بوحيرد    محمد شرفي : "النخبة الوطنية مدعوة الى الإسهام في بناء الجزائر الجديدة"    حوادث المرور: وفاة 4 أشخاص واصابة 02 آخرين بجروح خلال ال24 ساعة الأخيرة    كاس العالم 2022: الحكم الجزائري مصطفى غربال في تربص تكويني بالدوحة    الوزير الاول يبرز حرص الحكومة على ايجاد حلول للصعوبات التي تواجه المواطن    خداد: تمادي المغرب في سياسته التوسعية في الصحراء الغربية نتيجة لتقاعس إسبانيا    بدء تصوير الجزء الرابع من المسلسل العربي الشهير الهيبة    الحراك الشعبي يرفع الجزائر في مؤشر الديمقراطية    احتياطيات الجزائر من الذهب لسنة 2020        إحياء الذكرى ال60 لإنشاء قيادة أركان جيش التحرير الوطني    ثغرة مالية بأكثر من مليار و نصف ببريد عين طابية بتمالوس    صدور المرسوم الرئاسي المتعلق بإنشاء لجنة الخبراء المكلفة بصياغة اقتراحات لمراجعة الدستور    كاس إفريقيا للأمم لكرة اليد : فوز تونس على الجزائر (26-22)    الإيمان بالغيب في زمن الماديّة القاسي    يهدف لخلق ثقافة تربوية بيئية للتلاميذ    تأكيد أول إصابة    يهدف لإبراز مؤهلات القطاع‮ ‬    منتدى الكفاءات الجزائرية‮ ‬يدق ناقوس الخطر ويكشف‮:‬    القابلات‮ ‬ينتفضن ضد‮ ‬الحڤرة‮ !‬    إحصاء 22 ألف مؤسسة فاشلة    (فيديو)... بن ناصر يكشف لأول مرة أمورا مثيرة في حياته    صناعة الأدوية قادرة على التوجه نحو التصدير    صغير بمواصفات كبير    إرادة في البروز رغم نقص الإمكانيات    « أدعو الشباب للالتحاق بالمدرسة »    نثمن الهبة التضامنية للجزائر مع الشعب الليبي    «ثقتي كبيرة في اللاعبين لتحقيق الصعود»    إعلان نتائج المسابقة    عن الحب والخيانة والاستغلال في مجتمع مأزوم    ثواب الله خير    الشباب و موازين التغيير    مدير مستشفى بأدرار يستقيل مستندا لآية قرآنية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سيدي بلعباس: المؤسسة الوطنية للصناعات الإلكترونية تجسد مخططا تطويريا هاما من أجل المنافسة على أعلى درجة
نشر في الجمهورية يوم 20 - 10 - 2017

تجسد المؤسسة الوطنية للصناعات الإلكترونية لسيدي بلعباس في الوقت الحالي "مخطط تطويري هام" يسمح لها بفرض نفسها في مجال الإلكترونيك والمنافسة على أعلى درجة من خلال تنويع منتجاتها الإلكترونية وتصنيعها بجودة عالية فضلا عن بعث أنشطة جديدة قادرة على إعطاء قيمة مضافة لهذه المؤسسة الاقتصادية العمومية حسب ما صرح به لوأج الرئيس المدير العام للشركة جمال بكارة.
وأوضح ذات المسئول أن المؤسسة الوطنية للصناعات الإلكترونية استلمت في إطار مخطط تطويرها مصنع لإنتاج اللوحات الشمسية فضلا عن مخابر القياس والصيانة المحترفة للعتاد الإلكتروني ومخابر البحث التطويري يضاف إليها مصنع الإدماج الإلكتروني الذي تجاوزت أشغال إنجازه 95 بالمائة والمرتقب تشغيله شهر نوفمبر المقبل مما سيسمح بالرفع من وتيرة الإنتاج وتنويعه وضمان الاستمرارية بقوة في المجال الإلكتروني.

--مصنع الإدماج الإلكتروني بعتاد من أحدث طراز تحت إشراف مهندسين مؤهلين...

وأضاف السيد بكارة أن مصنع الإدماج الإلكتروني الجديد الذي يأتي تعويضا للمصنع القديم الذي احترق مصنع جد متطور منجز وفق معايير دولية ويضاهي المصانع العالمية المتطورة وهو الأول من نوعه في الجزائر وإفريقيا في مجال الإلكترونيك.
وفضلا عن هيكله المتطور المزود بتكييف منتظم على طول السنة والمقدر ب 25 درجة حسب معايير الإلكترونيك للمحافظة على العتاد الإلكتروني سيتم تجهيز هذا المصنع بعتاد جد متطور تم جلبه من الولايات المتحدة الأمريكية.
وسيشتغل هذا المصنع المتربع على 10 آلاف متر مربع بثلاث سلاسل للتركيب لتصنيع مختلف الأجهزة الإلكترونية الصغيرة الحجم على غرار البطاقات الإلكترونية للسيارات ومختلف الأجهزة التي تعمل بالإلكترونيك فضلا عن تصنيع التلفزيون والهواتف الذكية والحواسيب وغيرها من المنتجات الإلكترونية المحترفة.
ومن أجل تحقيق هذه الأهداف المسطرة عمدت المؤسسة الوطنية للصناعات الإلكترونية على تطوير مواردها البشرية حيث تم توظيف 500 عامل و 200 مهندس ومتعامل خلال 2017 حيث سيشغل هذا المصنع نحو 1.150 عامل ما بين متعاملين ومهندسين مؤهلين خضع 30 منهم لتربص تكويني في الولايات المتحدة الأمريكية حسب ما أضافه ذات المتحدث مشيرا إلى أنه تم توفير مناخ ملائم يشجع على العمل في
هذا المصنع الجديد من أجل تحقيق إنتاج عالي الجودة بمواصفات عالمية.

--مصنع لصناعة وتركيب الألواح الشمسية بقدرة إنتاج 60 ألف لوحة شمسية سنويا...

ولمرافقة مخطط تطوير المؤسسة تم فتح مصنع صناعة وتركيب الألواح الشمسية بقدرة إنتاج 60 ألف لوحة شمسية في السنة أي بمعدل 150 لوحة شمسية يوميا يتم تصنيعها وتركيبها بمقاييس دولية حسب ما كشفه الرئيس المدير العام للمؤسسة الوطنية للصناعات الإلكترونية.
وأوضح ذات المسئول أن المؤسسة تسعى لرفع إنتاج اللوحات الشمسية من خلال مضاعفة الجهود والرفع من مناوبات العمل إلى 3 في اليوم وذلك من أجل تلبية احتياجات السوق المحلية المتعلقة بالإنارة العمومية والسقي الفلاحي أو تركيب اللوحات الشمسية لفائدة الخواص.
وكشف أن مصنع الألواح الشمسية المتربع على 5 آلاف متر مربع الذي يشغل حاليا 100 عامل ما بين مهندسين ومتعاملين يمكنه رفع الإنتاج إلى 75 ميغا واط في السنة بمعدل 400 لوحة في اليوم وذلك بجلب عتاد تركيب إضافي قادر على تعزيز قدرات الإنتاج.

--مخابر القياس والصيانة المحترفة للعتاد الإلكتروني من أجل المحافظة على جودة المنتوج الوطني...

ودائما في إطار مخطط تطوير المؤسسة الوطنية للصناعات الإلكترونية تم تجهيز مخابر للقياس والصيانة المحترفة للعتاد الإلكتروني تعمل تحت إشراف مهندسين مؤهلين في الإلكترونيك وتضمن صيانة مختلف التجهيزات والعتاد الإلكتروني حسب ما أوضحه السيد بكارة.
وفضلا عن صيانة التجهيزات والعتاد الإلكتروني للمؤسسة الوطنية للصناعات الإلكترونية تعمل مخابر القياس والصيانة المحترفة للعتاد الإلكتروني على تقديم خدمات لمختلف المؤسسات الوطنية من أجل تصليح وصيانة العتاد الإلكتروني على غرار تصليح التجهيزات الإلكترونية المعطلة الخاصة بالمجمع البترولي "سوناطراك" وكذا صيانة البطاقات الإلكترونية لمصاعد بنايات سكنات "عدل" ومختلف المؤسسات
الوطنية حسب ما كشفه ذات المصدر.

--مخابر للبحث التطويري في خدمة الباحثين لمواكبة آخر المستجدات العالمية في المجال الإلكتروني...

"تم إنجاز مخبر البحث التطويري في إطار مخطط تطوير المؤسسة وهو الأول من نوعه على المستوى الوطني والإفريقي ويمكن له منافسة المخابر العالمية في الصين وأمريكا وألمانيا وفي إفريقيا والشرق الأوسط " حسب ما أوضحه السيد بكارة مشيرا إلى أن هذا المخبر مزود بالعتاد التكنولوجي للعصر الحديث حتى يمكنه مواكبة كل التكنولوجيات الإلكترونية الحديثة الموجودة في العالم.
وقد تم تصميم "مخبر البحث والتطوير" الذي يضم عدة أجنحة تعمل بالتنسيق فيما بينها وفق معايير دولية على غرار توفير الإضاءة وعزل الصوت ما يسمح للباحثين والدكاترة بالعمل وسط مناخ ملائم جدا يسوده الهدوء التام حسب ما أوضحه ذات المسئول مشيرا إلى أن المخبر يضم قاعات لعقد المؤتمرات الدولية مزودة بالترجمة الفورية ومكتبة موصولة بمختلف المكتبات العالمية ومخزن لمخترعات إلى جانب فضاء
للراحة وقاعة للعب وفضاء إنترنت من أجل الترفيه عن الباحثين وتخفيف عليهم أجواء العمل .
وفضلا عن البحث والتطوير يضم هذا المخبر جناح لاستقبال الباحثين من مختلف أنحاء العالم ودكاترة في إطار التعاون الدولي حيث يتم إجراء تربص تطبيقي على مستوى المؤسسة لفائدة المهندسين الذين يعملون بدورهم على نقل المعارف والمكتسبات للمهندسين بالجامعات كرهان لربح الوقت والمال ومواكبة التكنولوجيا وفقا لما أشير إليه.
ويكمن الهدف من فتح هذا المخبر المتخصص في البحث والتطوير في إخراج الجامعة من البحث النظري إلى البحث التطبيقي حسب ما أوضحه ذات المصدر مشيرا إلى أن مخابر البحث الكائنة في المصانع تسمح بازدواجية المهنية مع الجامعات من أجل تعزيز المعارف التطبيقية وتسهم في رفع التحصيل العلمي لدى الكفاءات العلمية والمهنية التي يعول عليها في المستقبل.
وأوضح السيد بكارة أن المؤسسة الوطنية للصناعات الإلكترونية وضعت هذا المخبر في خدمة الباحثين قياسا مع المخابر العالمية لتطوير قدراتها الإنتاجية وضمان البقاء في مجال الإلكترونيك ومواكبة كل المستجدات الحاصلة في هذا الشأن للاستمرار في المنافسة العالية.
وأضاف أن مجال البحث التطويري يندرج ضمن الإستراتيجية التي طالبت بها الحكومة من أجل مرافقة المصانع بوحدات للبحث والتطوير لتكون هناك الاستقلالية في التكنولوجيا ما يسمح بالبقاء في هذا المجال والمنافسة بوتيرة مستمرة.

--السياسة الجديدة للمؤسسة تكمن في تلبية احتياجات السوق المحلية والتوجه نحو التصدير...


وبفضل هذا المخطط التطويري الهام الذي يجري تطبيقه بالتنسيق مع مختلف وحدات المؤسسة الإنتاجية والمخبرية تسعى المؤسسة الوطنية للصناعات الإلكترونية لتنويع منتجاتها وإعطاء القيمة المضافة والتحكم في الإلكترونيك المحترفة وذلك تطبيقا لتعليمات الحكومة الرامية إلى تطوير المنتوج الوطني لتلبية احتياجات السوق المحلية من خلال تقديم منتجات إلكترونية ذات جودة عالية مع ضمان خدمات الصيانة كما تطمح المؤسسة لمضاعفة الجهد و التوجه نحو التصدير لاسيما وأنها قادرة على منافسة المنتجات الإلكترونية الحديثة حسب تصريحات السيد بكارة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.