الخارجية الألمانية تستدعي السفيرة المغربية    أخبار سارّة لرياضيي النخبة    إعفاء المقيمين بالخارج من شرط التنقل لأرض الوطن لإنشاء مؤسساتهم المصغرة    "الجمع" بين التشريعيات والمحليات سيقضي على العزوف ويخفض التكاليف    "البوليزاريو" تدكّ مخابئ الجيش المغربي على طول الأراضي الصحراوية المحتلة    إجتماع دوري للمشاورات السياسية الجزائرية - الاسبانية عبر تقنية التخاطب المرئي عن بعد    "أسامة إسكوبار" أمام محكمة الجنايات في قضية 60 قنطار مخدرات    "فكرينيو" يوارى الثرى في أجواء جنائزية مهيبة بمقبرة "سيدي الشريف" في معسكر    استحداث 10 آلاف منصب بيداغوجي لأعوان شبه الطبي    المخرجان بوكاف وبن غرنوط يبدعان في فيلم «مجرّد عرض»    مشاركة عربية بسبعة أفلام وحظوظ التّتويج قائمة    وزير الداخلية يرسم والي ولاية بني عباس    استراتيجية وطنية لضمان الأمن الطّاقوي    تغييرات جذرية على تشكيلة بلوزداد أمام الهلال السوداني    محرز يُزين تشكيلة السيتي في مواجهة ولفرهامبتون    الرئيس أصاب في وصف البنوك بالشبابيك    ضخ كميات من البطاطا المخزنة في الأسواق لضبط الأسعار    وزير الموارد المائية يتفقّد مشاريع بسكيكدة    التوجه نحو استقلالية الجامعة يفتح المجال للمبادرة    أيّام إعلامية حول مركز التّدريب لسلاح المدرّعات لفائدة الجمهور    وسائل الإعلام مدعوة لإنتقاء مفتين أكفّاء    سفير الجزائر بياوندي يرد على المركز المغربي للدّراسات الإستراتيجية    هذا ما قاله عضو لجنة الفتوى حول إقامة صلاة التراويح خلال شهر رمضان    سوق السيارات بتيجلابين يستأنف نشاطه    كرة القدم: 22 حكما يتسلمون شاراتهم الدولية اليوم بمقر الفاف    الألعاب المتوسطية وهران-2022 : تحديد تواريخ إستلام المنشآت الرياضية الجديدة    عرقاب يدعو مجمع سونلغاز لتوفير خدمة عمومية ذات جودة    مستعدون للمساهمة في بروز أبطال محليين    النّظر في طعن البوليساريو ضد الاتفاق الأوروبي-المغربي    إنتاج لقاح سبوتنيك بالجزائر قريباً    عرقاب يشارك في أعمال الاجتماع الوزاري الرابع عشر لدول أوبك والدول خارج أوبك هذا الخميس    حضور جزائري قوي في جائزة البوكر    وزارة الثقافة تكشف: 300 مشروع في نهاية مسابقة "تحدي الثقافة"    طوارئ بسبب الماء في العاصمة    صور من الحب والإيثار بين المهاجرين والأنصار    دور العلماء في تشكيل التربية الإسلامية    امطار غزيرة وسط وشرق الوطن حتي الأسبوع القادم    انتشار صامت لأنفلونزا الطيور وبياطرة يحذرون من كارثة    ساركوزي.. نهاية رئيس فاسد    تسجيل 175 اصابة جديدة بفيروس كورونا 4 وفيات و 143 حالة شفاء    بن بوزيد: استلام مئات الآلاف من جرعات لقاح كوفيد-19 خلال مارس الجاري    وزارة الثقافة تعلن عن إطلاق منصات رقمية لتسهيل عملية الحصول على خدمات القطاع    رفض الإفراج عن فرعون وتمديد حبس لوح والإخوة كونينانف    جمعية الألفية الثالثة تكرم الفنانين ذيب العياشي وعبد القادر شرشام السبت المقبل    وزيرة الثقافة والفنون تدعو إلى تخفيف الإجراءات الإدارية بالمؤسسات الثقافية    حملة التعاطف مع ريم غزالي تتصدر الترند الجزائري على تويتر    يوسف بن مجبر: "ملعب وادي إرهيو خطر على الرياضيين"    ليفربول يريد التعاقد مع ماندي الصيف المقبل    لافروف: اعتماد جوازات التطعيم في أوروبا يتناقض مع مبدأ اختيارية التطعيم    الجزائر ترد على مسؤول مغربي وصفها بالبلد "العدو"    نعيجي: لهذا السبب اخترت اتحاد الجزائر    صلاة الإستسقاء السبت المقبل طلبا للغيث    قام بالإشراف عليها وزير المالية أيمن بن عبد الرحمان تنصيب اللجنة الوطنية لتقييم مخاطر تبييض الأموال    تحت إشراف رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق السعيد شنقريحة ملتقى وطني حول الحفاظ على الجاهزية التقنو-عملياتية للجيش    لمدة 15 يوما إضافية على مستوى 19 ولاية الوزير الأول يقرر تمديد إجراء الحجر الجزئي المنزلي    الشروع في تطبيق برنامج الحساب الذهني « السوروبان »    القطني تصدر "ريح في أذن المنفى"    العالم العربي على موعد مع ظاهرة فلكية هذا الأربعاء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"هيومن رايتس" تنتقد انتهاكات المغرب ضد الصحراويين
نشر في الخبر يوم 15 - 01 - 2021

انتقدت منظمة "هيومن رايتس ووتش" في تقريرها لعام 2020، استمرار المغرب انتهاكاته لحقوق الإنسان بالصحراء الغربية ورفض استفتاء على تقرير المصير للشعب الصحراوي، واستمرار شغور منصب المبعوث الأممي إلى الصحراء لقرابة العامين منذ استقالة، هورست كولر.
وقالت "هيومن رايتس ووتش" في تقريرها أن المفاوضات التي ترعاها الأمم المتحدة بين المغرب وجبهة البوليساريو، متوقفة بعد استقالة هورست كولر في ماي 2019، من منصبه كمبعوث للأمين العام للأمم المتحدة وعدم تعيين بديل له حتى الآن".
وأبرز التقرير، إصرار المغرب على رفضه "لأي استفتاء على الاستقلال، الذي اتفق عليه أطراف النزاع في سياق وقف إطلاق النار بوساطة الأمم المتحدة في 1991" ومواصلة السلطات المغربية بشكل منهجي لمنع التجمعات في الصحراء الغربية المساندة لحق الصحراويين في تقرير المصير، وعرقلة عمل المنظمات الحقوقية المحلية غير الحكومية، بما في ذلك عن طريق منعها من التسجيل القانوني، وفي بعض الأحيان ضرب النشطاء والصحفيين أثناء احتجازهم وفي الشوارع.
واستدلت المنظمة في هذا الإطار بما تعرضت له " الهيئة الصحراوية لمناهضة الاحتلال المغربي"، بداية شهر أكتوبر مباشرة بعد تأسيسها وما جابهته من ممارسات عدوانية من قبل نظام الاحتلال المغربي بحقها وبحق أعضائها من بينها الأمر بفتح تحقيق قضائي في نشاطها من قبل ما يسمى وكيل الملك في العيون المحتلة وتطويق الشرطة لمنازل خمسة من أعضاء المجموعة من بينهم رئيستها أميناتو حيدر.
ونقلت " هيومن رايتس ووتش" عن أحد أعضاء الهيئة قوله أن "سيارات الشرطة كانت تلاحقنا كلما غادر أحدنا منزله لأي سبب كان، كما منعت الضيوف من زيارتنا".
وفي إطار الوضع الحقوقي المتدني الذي ولدته ممارسات الاحتلال المغربي بالصحراء الغربية، أعاد التقرير، التذكير بما تم تداوله على نطاق واسع على مواقع التواصل الاجتماعي، فيما يخص العنف الشديد والإهانة والضرب الذي تعرض له الناشط الصحراوي، وليد البطل، على يد الشرطة المغربية أثناء القبض عليه بالعيون المحتلة، قبل محاكمته في أكتوبر 2019 بتهمة "العصيان" وإهانة ضباط الشرطة.
وتناول تقرير المنظمة المحاكمات الجائرة بحق النشطاء الصحراويين والاتهامات الملفقة ضدهم واعتماد القضاء المغربي على اعترافات منتزعة تحت وقع التعذيب. وقالت المنظمة، "في 2020، ظل 19 رجلا صحراويا في السجن بعد إدانتهم في محاكمتين جائرتين عامي 2013 و2017 بقتل 11 عنصرا من قوات الأمن، خلال اشتباكات اندلعت بعد أن فككت السلطات المغربية بالقوة مخيما احتجاجيا كبيرا في أكديم إزيك، الصحراء الغربية، في 2010" .
وأشارت إلى أن المحاكمتين اعتمدتا بشكل شبه كامل على اعترافات المعتقلين للشرطة لإدانتهم، دون التحقيق بجدية في شهادات تقضي بأن المتهمين وقعوا على اعترافاتهم تحت التعذيب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.