أسقف الجزائر: "ليس هناك مشكل في حرية ممارسة الشعائر الدينية في الجزائر"    الفيفا يرفض طلب الاتحاد البرازيلي بشأن مباراة سويسرا    المجمع الجزائري للغة الأمازيغية: حان الوقت ليترك السياسيون المجال للأكاديميين    إسبانيا تفوز بصعوبة أمام إيران بفضل تقنية الفيديو    الحماية المدنية تحذر من السباحة في الشواطئ غير المحروسة والوديان والبرك        14006 مترشح يجتازون الإمتحانات بعنابة    7 إرهابيين يسلمون أنفسهم للسلطات العسكرية بتمنراست    مساهل يجري محادثات مع غسان سلامة    المحافظة السامية تشيد بجهود الجزائر في استقبال و حماية اللاجئين    رئيس مفوّضية الاتحاد الافريقي يزور مخيّمات اللاّجئين الصّحراويّين    يوم دراسي حول كيفية دراسة ملفات رخص البناء والهدم    باريس تود بقاء واشنطن في مجلس حقوق الإنسان    سعاد ماسي..سفيرة الثّقافة الجزائرية بامتياز    إصابة نيمار تثير الرّعب في معسكر نجوم «السامبا»    كوبر: سأرحل عن تدريب المنتخب المصري إن طلب منّي ذلك    المعاناة متواصلة في ظل نقص المواصلات    الإعدام لقاتل زوجته و3 من أفراد عائلتها بتيارت    الأرجنتين تبحث عن استفاقة أمام كرواتيا    مسابقات الحلول المبتكرة.. انتظار حوالي 200 شاب الثلاثاء القادم    مشروع قانون المالية التكميلي 2018 يستهدف تعزيز النمو الإقتصادي وإعادة بعث المشاريع    ليستر سيتي يتعاقد مع نجم نورويتش ل 5 مواسم    تصويت قياسي في الانتخابات التركية بالخارج    الأطباء المُقيمون نحو وقف الإضراب    الدقيقة 90 أحزان عربية    القوات اليمنية تعلن استكمال تحرير مطار الحديدة الدولي    بنك الجزائر يتخذ إجراءات لتشجيع جمع العملات الأجنبية    "المعركة الصامتة" لمكافحة الإرهاب في الجنوب    شاهد: أول ظهور لعبد الرزاق مقري بعد حادث المرور الذي تعرض له    هذه سيناريوهات سوق النفط    حجز 1349 كيلوغرام من المواد الفاسدة بميلة    توقع تسجيل زيادة في إنتاج الحبوب بتبسة    تخصيص أزيد من 340 هكتار للاستثمار الفلاحي بإيليزي    قلع اسنان    هذه أنواع الصبر في الإسلام    هذه أسرار رياضة المشي إلى المساجد    المنتخب الوطني للشراع يطير اليوم إلى تاراغونا    إل جي تطلق شاشتها فائقة العرض والوضوح ULTRAWIDETM 34 بوصة ودقّة 2160 x 5120    منعرج جديد في قضية الصحراء الغربية    انقطاع الماء الشروب بعين طاية في العاصمة    إتصالات الجزائر تتجاوز المدة المعلن عنها وتقطع الانترنت لأكثر من ساعة واحدة!    70 جريحا في انقلاب حافلة بالجلفة فجر اليوم    7 خطوات للمغتربين لتسديد شقة "ال بي بي" نقدا!    اللواء هامل يشارك في أشغال القمة الثانية لقادة ورؤساء أجهزة الشرطة    كلثوم بن زرقة٬ باية حسين٬ الزهرة غوماري... ناجيات من الجلاد    اللواء نوبة يشرف على تخرج الدفعة 58    أكثر من 800 طبيب تم إقصاؤه منذ بداية الإضراب    لتقل خيرا    الثّمار المحظورة    رحلات سياحية منظمة عبر مواقع التواصل الإجتماعي    علماء يبثون موسيقى مشفرة في الفضاء!    «6 تدخلات لمعالجة منتوج البطاطا بالأسمدة هذا العام بسبب الظروف المناخية »    «5 أنواع من المبيدات يكثر استعمالها ببلادنا تسبب السرطان و الفشل الكلوي»    "إلى آخر الزمان" و"العشيق" في المسابقة الرسمية    الريس يقف على تناقضات الديمقراطية الغربية    «كنز تاريخي» في فرنسا    ضرورة الالتجاء إلى الله في الشدائد    27 رحلة ستقل 8300 حاج عبر مطار وهران الدولي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الهيئة الوطنية لحماية الطفولة تطلق البريد الإلكتروني للإخطار
احتفاء بالذكرى ال 27 لإمضاء اتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الطفل
نشر في المساء يوم 21 - 11 - 2017

أكدت المفوضة الوطنية لحماية الطفولة مريم شرفي، بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي لإمضاء اتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الطفل المصادف ل20 نوفمبر من كل سنة، أن الهيئة الوطنية لحماية وترقية الطفولة ستطلق البريد الإلكتروني للإخطار بكل مساس بحقوق الطفل خلال الأسبوع المقبل، على أن تطلق في القريب العاجل خطها الأخضر والذي تعكف عليه لجنة التنسيق الدائمة التي تضم 15 قطاعا وممثلين للمجتمع المدني والأمني من الشرطة والدرك الوطني، مشيرة في ذات الوقت إلى إقبال المواطنين على الإخطار بمقر الهيئة.
اليوم الإعلامي الذي نظمته الهيئة الوطنية لحماية وترقية الطفولة، بالتنسيق مع مكتب صندوق الأمم المتحدة للطفولة بالجزائر «اليونسيف» حمل شعار «الأطفال يصنعون المستقبل»، في الذكرى ال27 لإقرار اتفاقية حقوق الطفل، والتي لاقت مصادقة العديد من الدول. وجاء هذا اليوم لتقييم مدى التزام العالم بهذه الاتفاقية التي تهدف إلى حماية الطفل والتي تحكمها الحماية الفضلى للطفل حسبما أكده جموع المشاركين. وأشارت المفوضة الوطنية لحماية الطفولة أن الهيئة بمعية مكتب صندوق الأمم المتحدة للطفولة بالجزائر «اليونسيف» قد أرادا من خلال هذا اليوم الإعلامي استقراء التاريخ والوقوف على مآثر وجهود المجموعة الدولية في هذا الصدد والتي أخذت منها الجزائر التجربة، مؤكدة على مركزها الدولي بعدما صادقت على هذه الاتفاقية في 19 ديسمبر 1992، مضيفة أن عضوية الجزائر في المجموعة الدولية جعلها تستجيب باستلهام مبادئ الاتفاقية وترجمتها في الواقع من خلال تأكيد فخامة رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة على وجوب إيلاء العناية اللازمة لفائدة فئات المجتمع كافة والتركيز على فئة الصغار التي تصنع المستقبل، وهو ما لم يغفل عنه المؤسس الدستوري من خلال التعديل الأخير لسنة 2016 لنص الدستور في مادته 72، والذي يؤكد أن الأسرة تحظى بحماية الدولة والمجتمع، وأن الأسرة والمجتمع والدولة يحمون حقوق الطفل وهذه الحماية الدستورية تتوافق والحماية القانونية المكرسة بقانون حماية الطفل تحت رقم 15-12 بتاريخ 15 جويلية 2015 والذي نص على تمتع الطفل بكل الحقوق التي نصت عليها اتفاقية حقوق الطفل ومنه إحداث الهيئة الوطنية لحماية وترقية الطفولة ووضعها لدى الوزير الأول لتنسيق الجهود المبذولة لحماية الطفولة وترقيتها مما يؤكد اهتمام الدولة بالطفل وحقوقه والنص على إنشاء لجنة تنسيق دائمة تضم ممثلين عن القطاعات الوزارية الفاعلة والمتدخلة في مجال الطفولة، إضافة إلى ممثلي المجتمع المدني. وأضافت السيدة شرفي في معرض حديثها أن الهيئة الوطنية تعمل على حماية وترقية الطفولة بقانون حماية الطفل بغرض التدخل في الوقت الملائم بالآليات المتاحة قانونا على الصعيدين الاجتماعي والقضائي، مؤكدة أن صناعة الأطفال لمستقبلهم تحتاج إلى إشراكهم ومشاركتهم وتمكينهم من ذلك وتوفير حد أذنى من الفرص والحظوظ المتساوية لهم، حسبما جاء في أحكام المادة 12 في الاتفاقية الدولية لحقوق الطفل التي تنص على أن تكفل الدولة الأطراف في هذه الاتفاقية للطفل القادر على تكوين أرائه الخاصة حق التعبير عن تلك الآراء بحرية في جميع المسائل التي تمس الطفل وتولي أراء الطفل الاعتبار الواجب وفقا لسن الطفل ونضجه، وهو المبدأ الذي أكده قانون حماية الطفل ورحبت الهيئة بكل المساهمات في تصب في هذا الرافد.
وأشار والي العاصمة السيد زوخ لدى تدخله إلى أن الجزائر تولي كل الأهمية لحقوق الطفل، فإلى جانب ضمان حق التمدرس والإطعام المدرسي، يتم الحرص على وضع برامج للوسائل الترفيهية للطفولة ودور الشباب والمراكز الثقافية التي تعاد تهيئتها مع تجهيز كل الأحياء التي استقبلت المرحلين من الأكواخ وتم إنشاء قاعات اللعب العادية والإلكترونية لضمان الرفاهية للصغار، وهي التي تعمل الولاية على إنشائها مع توفر الأوعية العقارية، مؤكدا أن الوضع في العاصمة جد صعب ومع هذا يتم تخصيص أماكن للترفيه على غرار منتزه الصابلات الذي يحمل مسرحا ومساحات شاسعة للعب الأطفال، مؤكدا أن التكفل بالطفولة هو تكفل برجال الغد ومسؤولي المستقبل.
من جهته، أشار السيد مارك لوسي، ممثل صندوق الأمم المتحدة للطفولة إلى الانجازات التي حققتها الجزائر من خلال ضمان الحقوق وفتح المجال للطفل للتعبير عن ذاته من خلال مشاركته في البرلمان، مثنيا على المجهودات التي تبذلها الهيئة الوطنية لحماية وترقية الطفولة لضمان هذه الحقوق والحماية، مؤكدا أنه من حق الصغار الحديث عن وجهة نظرهم حيال مستقبلهم واحترامها من طرف الكبار، مضيفا أن العالم بحاجة لترقية هذه الحقوق خاصة أنه يوجد به 385 مليون طفل يعاني من الفقر و264 مليون طفل لم يدخل المدرسة. من جهتها، السيدة نوارة جعفر، عضو مجلس الأمة، أكدت أن الاهتمام بانشغالات المواطن يساهم في التنمية المستدامة، مؤكدة وجوب وضع آليات حماية من الفضاء السيبيرالي الذي بات يهدد الطفولة ضاربة مثال بالطفل عبد الرحمان الذي انتحر مؤخرا بفعل لعبة الفيل الأزرق خاصة أن الإحصائيات أشارت إلى أن 90 بالمائة من الأطفال يستعملون الأنترنت.
وقد تم بالمناسبة عرض روبورتاج منجز من قبل أطفال تحت إدارة السيدة سهيلة تاتي، الذي تم من خلاله التطرق إلى مجموع الحقوق التي يتمع بها الأطفال في حوار صحفي للصغار مع السيدة المفوضة بمكتبها مع تكريم الصغار خلال اليوم الإعلامي الذي احتضنه فندق الجزائر بالأمس.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.