رسوب أكثر من 100 ألف تلميذ في"البيام"رغم تخفيض معدل الانتقال إلى 9!    زلزال بقوة 5.2 درجات يضرب شمال شرقي إيران    إستمرار هبوب رياح قوية في عدة ولايات    الاتحادية الجزائرية للملاكمة    لمدة موسمين    بعد انحرافها الخطير    بزيادة تقدر ب 27 بالمائة    قال إن موقفها من القضية الفلسطينية صريح..بلحيمر:    لتحسين اوضاعهم المعيشية    قبل انتهاء الثلاثي الثالث لسنة 2021    بعد حوالي 06 أشهر من الإغلاق    بعد انخفاض حالات كورونا    تجمع إطارات وفعاليات المجتمع المدني    أعلن إطلاق أرضية رقمية للتبليغات عن مواعيد الجلسات..زغماتي:    صفعة أخرى لساركوزي    من شأنها دعم السوق بأسعار معقولة    وزير الطاقة يجدد التأكيد:    جمعية فرنسية تطالب باريس بالاعتراف بهذه الجريمة    4 وفيات و175 إصابة جديدة و110 حالات شفاء    اتحادية ألعاب القوى تؤكد رسميا استضافتها الموعد القاري    على فرنسا الاعتراف بجرائم مجازر17 أكتوبر 1961    محامو العاصمة يقررون مقاطعة المحاكم تضامنا مع نقيبهم    الاستماع لانشغالات مهندسي الفلاحة    السراج يدين أمام الأمم المتحدة سلوك المليشيات المسلحة    بن دودة تؤكد أهمية جعل الدخول الثقافي تقليدا سنويا    ترسيخٌ للثقافة العلمية وسط الشباب    كل المؤسسات مدعوة لإنجاح الدخول الثقافي    يعيش يمنح موافقته لتدريب "لاصام"    بوضياف يضمن توقيع 15 لاعبا    زناسني، إيبوزيدان وعايشي يوقعون    الوالي يفضل بناء مقر للنادي عوض الكراء    الروتوشات الأخيرة لجامع الجزائر    الجزائر لن تتراجع عن الاتفاق لكنها ستعيد مراجعته    انخفاض آخر لأسعار البترول    عقوبات تصل إلى 20 سنة سجنا ضد المعتدين على مستخدمي الصحة    العريشة ... حجز أكثر من قنطار من المخدرات    3 سنوات نافذة لمهرب "حراقة" احتال على 8 فتيات    الذهب يرتفع على حساب الدولار    منطقة التجارة الحرة الإفريقية.. بداية التجسيد    النقابات تنتقد تماطل البلديات    قريبا نص قانوني لتجريم ظاهرة الاختطاف    الفنان الجزائري يعاني منذ سنوات و كورونا tjv, !vtd,    أكثر من 320 رباعية تحاكي الموروث الشعبي بسعيدة    مشروعي فكري يهدف لتحفيز الشباب على القراءة ...    أنسنة المؤسسات العقابية والغاء الجنسية من بعض الملفات الادارية    "بن سجراري الرجل الثاني بعدي و طوينا صفحة الانتدابات "    هل هي نهاية الأزمة ؟    التزام تام للمصلين بالبروتوكول الصحي ببلعباس    معالجة 6 قضايا نوعية    5 سنوات سجنا لتاجر مهلوسات    صناعة صيدلانية تدعم عجلة الاقتصاد خارج قطاع المحروقات    صحفيان ضحايا اعتداء باريس    بعد بث "النهار" لندائه.."تبيب لحسن" يصل إلى أرض الوطن    139 مليون مشاهدة لأغنية حسين الجسمي "لقيت الطبطبة"    أنوار الصلاة على رسول الله "صلى الله عليه وسلم"    رجال يختلون الدّنيا بالدّين!    الدّيانة الإبراهيميّة خرافة!!    خطر اللسان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجزائر تستكمل الإطار القانوني لحماية مواردها البيولوجية أواخر 2020
تنفيذا لبروتكول "ناغويا"
نشر في المساء يوم 27 - 01 - 2020


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
تعمل الجزائر على وضع الإطار القانوني الكفيل بحماية مواردها الجينية والبيولوجية بنهاية العام 2020، وذلك من خلال إقرار نصوص مراسيم تنفيذية تستند إلى مبادئ اتفاقية التنوع البيولوجي وبرتوكول "ناغويا"، وحسب المدير العام للغابات، علي محمودي، فقد تمكنت مديريته من إعداد 4 مشاريع مراسيم تنفيذية تتعلق بقانون الموارد البيولوجية، ومن المنتظر أن توجه إلى وزارة الفلاحة والتنمية الريفية من أجل دراستها وعرضها على الحكومة.
وخلال ورشة العمل التي عقدت، أمس، لإعداد "الاستراتيجية الوطنية والإطار القانوني والمؤسساتي للحصول على الموارد الجينية، والتقاسم العادل والمنصف للمنافع الناشئة عن استخدامها، والمعارف التقليدية المرتبطة بها وفقا للاتفاقية المتعلقة بالتنوع البيولوجي وبرتوكول ناغويا"، تم عرض حصيلة النشاطات التحضيرية الخاصة بالموارد البيولوجية و الجينية المنجزة منذ 2014.
في هذا الصدد، أوضح محمودي أن الجزائر بلغت المرحلة الاخيرة من البرنامج المتعلقة بإعداد الإطار القانوني الخاص بحماية مواردها الجينية والبيولوجية، والذي دام 18 شهرا، مما يسمح لها بالدخول في مرحلة التنفيذ مباشرة، وعليه يتم حاليا اعداد إطار مشاريع النصوص لتحديد الأطراف المعنية، والتدابير القطاعية المرتقبة، والإجراءات عبر الحدود، إلى جانب المعاملات الورقية والرقمية التي يفترض إنجازها من طرف المتعاملين الذين يرغبون في تصدير منتجات بيولوجية إلى الخارج.
وحسب محمودي، سيتم بعد الانتهاء من إعداد الإطار القانوني اشتراط الحصول على تأشيرة يقدمها العلميون والتقنيون قبل خروج أي منتوج جيني أو بيولوجي أو ثقافي من البلاد، وسيتكفل المركز الوطني لتطوير الموارد البيولوجية التابع لوزارة البيئة والطاقات المتجددة مستقبلا، بتنفيذ أحكام هذه النصوص بالتنسيق مع كل القطاعات المعنية، علما أن الموارد البيولوجية والجينية الجزائرية كانت توجه نحو الخارج دون تتبع مسارها، وتباع على أساس أنها منتجات أجنبية غير جزائرية.
وعن نوعية الموارد البيولوجية والجينية، أشار مدير الغابات إلى المنتجات الفلاحية والبحرية والغابية ،والمنتجات العطرية والطبية والزيوت الأساسية.
من جانبها، أكدت ممثلة برنامج الأمم المتحدة للتنمية، بليرتا اليكو، أن الجزائر وباعتبارها ثالث بلد يوقع على برتوكول "ناغويا" سنة 2011، أبدت ارادة سياسية واهتماما كبيرا لتقديم الدعم المؤسساتي لهذا البرنامج الدولي، الذي يعد مكسبا لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية وللاقتصاد الجزائري.
وتعمل المخابر الوطنية حاليا على تصنيف الموارد البيولوجية والجينية، وحسب المديرة الوطنية للمشروع ونائب مدير الممتلكات وشرطة الغابات بالمديرية العامة للغابات، آسيا عزي، تم إعداد ما يفوق 11 دراسة، ويتعلق الأمر ب3 دراسات حول الموارد الجينية البحرية، و3 دراسات حول الموارد الجينية الفلاحية والغذائية، و3 دراسات حول الكائنات الدقيقة، ودراسة واحدة حول الكائنات الحية (الحيوانات) البرية والأليفة، ودراسة حول الموارد الجينية الغابية والنباتات الطبية والعطرية.
كما تعمل المديرية العامة للغابات على إعداد خارطة وطنية تشمل مختلف الفاعلين المتدخلين في مجال تسيير واستغلال الموارد البيولوجية والجينية، وكل ممثلي القطاعات العمومية والخاصة المشاركة.
للتذكير، قدرت قيمة الدعم المالي الذي رصد للبرنامج من طرف صندوق البيئة العالمي ب1,9 مليون دولار، إلى جانب توفير المرافقة التقنية من طرف منظمة الأمم المتحدة للتنمية وتوفير مختلف الوسائل المادية والبشرية واللوجيستيك.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.