الافراج عن نتائج السانكيام اليوم على هذا الموقع    أبو جرة في ذكرى وفاة نحناح : زرع الكثير فحصدنا القليل من زرعه    الإسبان يكشفون سبب رحيل ماندي عن بيتيس    تسجيل درجات حرارة قياسية في الجنوب مع هبوب رياح قوية    الرابطة الأولى لكرة القدم: شباب قسنطينة يفوز بداربي الشرق و أولمبي الشلف يتعثر بميدانه    الجيش الصحراوي يواصل قصفه لمواقع تخندقات قوات الاحتلال المغربي    أوناس لن يعود لنابولي ويتلقى عرضا من هذا النادي الكبير    إتحاد كونفدرالية النقابات الأنغولية يدعو لإنهاء الاحتلال المغربي في الصحراء الغربية    تفعيل مجلس الإحصاء خطوة ضرورية للتوصل إلى معلومات دقيقة    ارتياح لسهولة مواضيع الفرنسية والعلوم الطبيعية    بحث تعزيز الشراكة الاستراتيجية بين البلدين    الجزائر تدعو إلى إنشاء معهد دولي للدراسات الوقفية    إنهاء مهام والي بشار بسبب التقصير والإخلال المسجلين في أداء مهامه    استقبال 6 شحنات من الذهب الخام بكمية تتعدى 100 طن    برنامج وطني لاستغلال المساحات الزراعية لإنتاج بطاطا آخر الموسم    فرنسا تريد مواجهة الخضر ودياً بالجزائر    فتح صفحة جديدة بين "الفاف" و الاتحاد العربي لكرة القدم    الجزائر تسير قدما نحو الانضمام إلى المنظمة العالمية للتجارة    العثور على أب وابنه تاها في منطقة جبلية بالشريعة    إيداع وزير الموارد المائية الأسبق أرزقي براقي الحبس المؤقت    ثعبان يهاجم عائلة بحي الاستقلال    جوائز لمن يتلقى لقاح كورونا في هذه الدول..    إيداع وزير الموارد المائية السابق أرزقي براقي الحبس المؤقت    برنامج استراتيجي لتثمين الجهد العلمي والابتكار    14 قتيلا و401 جريح في أسبوع    قتيلان في اصطدام سيارة بدراجة نارية    المجلس الدستوري استقبل 400 طعن بشأن التشريعيات    10 وفيات.. 379 إصابة جديدة وشفاء 262 مريض    الوادي: أمن قمار يوقف شخص تطاول على الشهيد حمه لخضر    انتفاضة "الزملة التاريخية".. تاريخ الأحرار يُعيد نفسه    شجاعة الثوار التي أذهلت قضاة المحاكم الاستعمارية    فرنسا متورطة في استمرار الاستعمار بإفريقيا    فرنسا تقترح "خطة" لإخراج جميع المرتزقة من ليبيا !    فيروس كورونا .. تسجيل 379 إصابة و10 وفيات في آخر 24 ساعة    انطلاق "البصمة" على أرضية "أرتسي" العالمية    أشكر بوقرة والكوكي وزملائي على مساعدتي    "الخضر" يكتسحون وعمورة ينصّب نفسه نجما    عملان جزائريان في المسابقة الرسمية الدولية    10 حالات إعتداء متبوعة بسرقات    ترقية الشركات المختلطة    نظرة الجزائر ورؤيتها لحلّ النزاعات    موسم آخر.. بعيد عن الأهداف    ندوة علمية حول كتابة البحوث العلمية الأكاديمية    منتجات إبداعية في التجميل والحلويات والألبسة التقليدية    «انتظروني في فيديو كليب لقصيدة «صالح باي» التراثية»    «عمورة خارق للعادة و بلومي فاجأني وأرضية الميدان رائعة»    نجاعة طاقوية..    ضبط 30 كلغ مخدرات ونصف مليار سنتيم    ثلاثة أسباب تكتب لك التوفيق والنجاح في عملك    عائلة الأمير عبد القادر تقاضي آيت حمودة    عاقبة الفساد والطغيان    كيف كان يسبح النبي بدون إذن أو تعقيد؟    طفل يحرج الرئيس أمام ماكرون بخصوص "الصفعة" التي تلقاها !    الفنانة أحلام تستغني عن تاج "الملكة" ل"شريهان"    ملهاق: الوضعية الوبائية في الجزائر مقلقة وقد تصبح خطرة    عدد وفيات كورونا يتخطى عتبة 4 ملايين في العالم    أنا كيفك    السعودية.. روبوت ذكي لخدمة الحجاج و المعتمرين في الحرمين الشريفين (صور)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





منظمات بريطانية تنتقد طريقة التعاطي الأممي مع القضية الصحراوية
مظاهرة تنديد أمام قنصلية المغرب ب"بلباو" الإسبانية
نشر في المساء يوم 22 - 10 - 2020

انتقدت مجموعات التضامن الدولي مع الصحراء الغربية المعروفة باسم "منتدى العمل للصحراء الغربية" البريطانية، في رسالة مفتوحة إلى مجلس الأمن الدولي، طريقة تعاطي الأمم المتحدة مع القضية الصحراوية التي لا ترقى إلى مستوى التزاماتها تجاه شعب الصحراء الغربية الواقع تحت نير الاحتلال.
واعتبر المنتدى أن عدم تعيين مبعوث جديد إلى الصحراء الغربية منذ استقالة هورست كوهلر قبل 17 شهرا، دليل آخر على غياب متابعة عادلة لهذه القضية التي تصنّفها الأمم المتحدة في قائمة الأقاليم المحتلة التي تنتظر تصفية الاستعمار منها.
وشدّدت الرسالة على أن الكيفية التي أصبحت تتعاطى بها المنظمة الأممية مع القضية الصحراوية، قد أدّت من جهة إلى توقف العملية السياسية بل ومسّت مصداقيتها، ومن جهة أخرى ساهمت في عدم الاستقرار وارتفاع الاعتداءات على النساء وقمع حرية الإعلام والتجمّع والحركة في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية. كما أشارت إلى أنه رغم وجود بعثة "مينورسو" التي أنشئت قبل عدة عقود لتنظيم استفتاء حول تقرير المصير وافتقارها إلى ولاية تسمح لها بمراقبة حقوق الإنسان والتقرير عنها، لا يزال المغرب يعرقل عملية السلام ويتجاهل الحقوق السياسية والاجتماعية والاقتصادية للشعب الصحراوي. وهو ما جعلها تعتبر بأن فشل البعثة الأممية في التحرك ضد انتهاكات حقوق الإنسان يجعل من الصعب عليها تحقيق باقي أهدافها، موضحة أن ذلك يتجلى في انتهاكات المغرب لاتفاق وقف إطلاق النار والاتفاق العسكري رقم 1 في ثغرة الكركرات.
وطالبت المنظمات البريطانية أمام الجمود الحاصل في العملية السياسية والوضع المقلق في الأراضي المحتلة، هيئة الأمم المتحدة القيام بتحرك عاجل للدفع بالعملية السياسية بدءا بتعيين مبعوث شخصي جديد لتجديد الثقة في هذه العملية ومنح بعثة "مينورسو" ولاية المراقبة والتقرير عن حقوق الإنسان في الأراضي الصحراوية ووقف الاستغلال غير الشرعي للموارد الطبيعية والإفراج عن جميع السجناء السياسيين الصحراويين المحتجزين داخل المعتقلات المغربية في انتهاك صارخ للقانون الدولي.
واختتمت المنظمات المنضوية تحت لواء منتدى العمل للصحراء الغربية، رسالتها بدعوة كل أحرار العالم لتظافر الجهود من أجل الضغط لتحقيق العدالة في الصحراء الغربية ووقف كل الانتهاكات المغربية الصارخة للقانون وكل الاتفاقيات والمعاهدات الدولية. وتبقى القضية الصحراوية تحشد مزيدا من الدعم والتضامن، حيث نظمت جمعيات الجالية الصحراوية بالتعاون مع تمثيلية البوليزاريو ببلاد "الباسك" الاسبانية، وقفة احتجاجية أمام قنصلية المغرب بمدينة بلباو للتنديد بتواطؤ الحكومة الاسبانية والاتحاد الأوروبي مع الاحتلال المغربي وفضح حجم الانتهاكات المغربية المستمرة لحقوق الإنسان بالمناطق الصحراوية المحتلة.
وحضر الوقفة إلى جانب ممثل البوليزاريو بالمقاطعة محمد عالي سيد البشير، المسؤول المركزي للجاليات الصحراوية بأوروبا سيد أحمد الخراشي وممثلون عن جمعيات الجالية ومتضامنون مع قضية الشعب الصحراوي العادلة إلى جانب مشاركة أعضاء الجالية الصحراوية المقيمة بمدن بلاد الباسك والمناطق المجاورة. وتم خلال الوقفة التي تأتي تخليدا للذكرى ال 45 للوحدة والوطنية رفع الأعلام الوطنية الصحراوية وترديد الشعارات المندّدة بالاحتلال المغربي للصحراء الغربية وانتهاكاته المستمرة لحقوق الإنسان بالمناطق المحتلة، وما يتعرض له الصحراويون العزل من حصار وتضييق واعتقال بسبب مواقفهم المطالبة بجلاء الاحتلال.
وندّد المشاركون ب "التواطؤ المفضوح للحكومة الإسبانية والاتحاد الأوروبي مع الاحتلال المغربي"، موجهين نداء للقوى السياسية والمنظمات الاجتماعية بصفة عامة "بالضغط على الأمم المتحدة وإسبانيا والاتحاد الأوروبي من أجل التدخل العاجل لوضع حدّ للتصعيد الهمجي للاحتلال، والتعجيل بوضع آليات تنهي الاحتلال غير الشرعي للإقليم وتمكن شعبه من تقرير المصير والاستقلال". من جهتها نقلت "ايكيب ميديا" عن منظمي المظاهرة أن المخابرات المغربية استنفرت عناصرها داخل القنصلية لتوثيق المظاهرة واستفزاز المشاركين فيها مؤكدين أنهم، أي المنظمين، "نجحوا في بعث رسالتهم بشكل عقلاني ومسؤول وهو التفاهم حول الجبهة الشعبية وتجندهم لخدمة أهدافها وأولها تحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب مهما كلفهم ذلك من ثمن".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.