دراسة مشروع قانون الانتخابات وتحديد الدوائر الانتخابية    الرئيس تبون يستقبل الطيب زيتوني وكمال بن سالم وعبد القادر سعدي    الجزائر تتوجه نحو الاكتفاء الذاتي من الحديد خلال 2025    «الاعتراف باغتيال علي بومنجل تقدم لكن دون مستوى تطلعات الشعب الجزائري»    هلاك 3 عمال و إصابة آخر اختناقا داخل مجمع للصرف الصحي    توقيف 5 مروجين وحجز 2856 قرصا مهلوسا    مسألة صلاة التراويح في المساجد قيد الدراسة    لمّا يُملي "الرّجل الأبيض" منطقه على الأفارقة    موقع "السيتي" يتحدث في "مقال مطوّل" عن علاقة محرز مع غوارديولا    أسعار النفط تغلق عند أعلى مستوى منذ عامين    الجزائر تسجل بارتياح قرار الرئيس الفرنسي    أولويات بين الجزائر والاتحاد الأوروبي    بوقدوم يؤكد أهمية تعزيز الحوار والتشاور    ينبغي محاسبة المغرب على احتلال الأراضي الصحراوية    خرق اتفاق وقف اطلاق النار من قبل المغرب فضيحة أظهرت فشله الذريع    المحكمة الدستورية تضمن حصانة مؤسسات الدولة    «المؤبد» للمتهم أولطاش في قضية اغتيال علي تونسي    " الداربي" يوم 12 مارس    انطلاق حملة الغرس بعنابة    200 مليار سنتيم مستحقات "سونلغاز" لدى الزبائن    سياسة تنمية مناطق ظل تنمّ عن رؤية ذكية لرئيس الجمهورية    الشلف: ضبط 1500 قرص مهلوس وتفكيك عصابة    الأيام الأدبية "حواء للإبداع" بقالمة    يومان تكريميان للراحل إيدير    "الصفقة" لبن حسين تمثل مسرح "كاتب ياسين"    أخبار الجزائر ليوم الجمعة 05 مارس 2021..    التزام بالأهداف الطاقوية    5 وفيات.. 187 إصابة جديدة وشفاء 152 مريض    معهد باستور يؤكد وجود 6 حالات في الجزائر    أسعار الأغذية تقفز عالميا ب 26.5 %    الذاكرة الدامية    الجزائر تسجّل بارتياح إعلان الرّئيس الفرنسي    379 ملفا ينتظر البث منذ 30 سنة    بين العُرف والقانون    معالجة 211 قضية جنائية خلال فيفري    إفشال اقتحام مساكن بلدية    أمطار غزيرة على هذه الولايات    إجلاء بحارة سفينة محترقة    2500 موال ببلعباس يشكون ندرة العلف    كعروف مرتاح لتأهيل اللاعبين الجدد    إعادة الاعتبار للعبة إفريقيا ودوليا    «رسوماتي مستوحاة من التراث والأفلام الكرتونية»    الرسام الذي أبهر الفرنسي «جون ديبوفي»    «محمد عظمة» في آخر اللمسات ل 3 أعمال فنية جديدة    216 دار نشر تشارك في معرض الجزائر للكتاب    «الزواج بالأجانب جائز مادامت تحكمه الشريعة الإسلامية»    عواد يمنح السريع نقاط الداربي    إتحاد بلعباس كاد أن لا يتنقل إلى الشلف    الوداد يقتسم الزاد مع الضيوف    استلام 1927 جرعة من لقاح «سبوتنيك»    تفاؤل صحراوي بقرارات محكمة العدل الأوروبية    تعويض الأئمة والموظفين عن الساعات الإضافية    مخالفة الهوى طريقك إلى الجنة    الأوبك+: الإبقاء على مستويات الإنتاج ما عدا بالنسبة لروسيا وكازخستان وتمديد السعودية لتخفيضها    المخول والمالك الوحيد لتقنية الكشف عن السلالة المتحورة من كورونا" هو معهد باستور    دستور دولة المدينة: وثيقة قانونية رسخت مفاهيم إسلامية وكونية    بِرُّ الوالدين في مِشكاة النبوة    قالوا من خلال استقدام مفتين أكفاء ومؤهلين،سامية قطوش: مهام الفتوى تبقى حصرية لوزارة الشؤون الدينية والأوقاف    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تحذير روسي نرويجي من تبعات القرار الأمريكي
النزاع في الصحراء الغربية
نشر في المساء يوم 21 - 01 - 2021

حذّرت فيدرالية روسيا ومملكة النرويج من تعقد الأوضاع في منطقة شمال إفريقيا وخاصة في الصحراء الغربية، على خلفية التصعيد العسكري الناجم عن قرار المغرب انتهاك اتفاق وقف إطلاق النار في 13 نوفمبر الماضي.
وأثار فاسيلي نيبينزيا مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، خلال مؤتمر مفتوح لأعضاء مجلس الأمن الدولي خصص لموضوع "التعاون بين الأمم المتحدة والمنظمات الإقليمية والجهوية"، مستجدات النزاع في الصحراء الغربية والتطوّرات الأخيرة التي عرفها.
وقال الدبلوماسي الروسي "لسوء الحظ لا يزال الوضع في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا معقدا من بين أمور أخرى بسبب الافتقار إلى تنظيم الأزمات الشديدة التي كثيرا ما يثيرها التدخل الخارجي كالصراعات في سوريا وليبيا واليمن في مراحلها الحادة". وعرج فاسيلي خلال كلمته إلى الوضع في الصحراء الغربية قائلا في السياق "نشهد تصعيدا في الصحراء الغربية"، بسبب عودة الاشتباكات العسكرية في المنطقة عقب خرق الجيش المغربي لاتفاق وقف إطلاق النار الموقع بين المغرب وجبهة البوليزاريو منذ سنة 1991، إثر الهجوم العسكري على المدنيين في منطقة الكركرات في أقصى الجنوب الغربي للصحراء الغربية، تلتها الاتفاقية الثلاثية، المغربية الأمريكية الإسرائيلية إثر إعلان الرباط التطبيع مع الكيان الصهيوني والتي توجت باعتراف الرئيس الأمريكي المغادر دونالد ترامب بالسيادة المزعومة للمغرب على الصحراء الغربية.
وخلال نفس اللقاء قالت سفيرة النرويج لدى الأمم المتحدة منى يول مندوبة إنه "لا يزال الوضع السياسي والأمني في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا شديد التعقيد وفي عديد البلدان متقلبا" وحذرت من أن الوضع في الصحراء الغربية أكثر توترا الآن مما كان عليه منذ وقت طويل. ودعت النرويج إلى إجراء المزيد من المداولات الشاملة للمسائل المدرجة على جدول أعمال مجلس الأمن الذي سيعود بالفائدة على عمل المجلس والقرارات التي سيتخذها، ولذلك فإن التعامل مع المنظمات الإقليمية ودون الإقليمية أمر مهم خاصة بشأن المسائل الرئيسية المتعلقة بالسلام والأمن في المنطقة. وتأتي تصريحات ممثلي روسيا والنرويج، لتؤكد من جديد للرأي العام الدولي أن الأوضاع في الصحراء الغربية تشهد تصعيدا عسكريا، بينما تسعى السلطات المغربية جاهدة إلى طمأنة الرأي العام العالمي بأن حادثة الكركرات التي تورط فيها الجيش المغربي بشكل أدى إلى انهيار قرار وقف إطلاق النار، لم تؤد إلى نشوب حرب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.